أحبّ الناس إلى الله أنفعهم للناس

أحبّ الناس إلى الله أنفعهم للناس

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2024/03/01


إن أعباء الدنيا كثيرة وبلاياها عظيمة تنزل بالناس ولا تفرّق بين كبير وصغير وبين غني وفقير وبين عظيم وحقير والإنسان عاجز بمفرده من أن يصمد تجاه هذه الشدائد والمصائب فالمرء ضعيف بنفسه قوي بإخوانه. ومن حق المسلم على أخيه المسلم أن يتألم لألمه ويحزن لحزنه ويعينه على دفع كربته. أما ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2024/03/01

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

الحمد لله، خلق فأبدع، وحكم فشرّع، وخفض من خلقه من شاء ورفع، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك
07:00 - 2024/04/19
المسلم إنسان إيجابي يكره السلبية والإمعية  ويسعى لإصلاح الكون بكل ما يملك ؛ لأنه يدرك أن الإيجابي
07:00 - 2024/04/19
ولّى رمضان كما ولّى غيره وأصبحنا هكذا بدون رمضان ليس هناك صوم وليس هناك قيام ليل وليست هناك تراوي
07:00 - 2024/04/19
الحمد لله الواحد الأحد؛ الفرد الصمد؛ تفرد بصفات الكمال.وتنزه عن النقائص والأشباه والأمثال.
07:00 - 2024/04/19
أسئلة متنوعة من قراء جريدة الشروق الأوفياء تهتم بكل مجالات الشريعة الإسلامية السمحة فالرجاء مراسل
07:00 - 2024/04/19