مع الشروق.. تونــــس... إلـى العمــــل

مع الشروق.. تونــــس... إلـى العمــــل

تاريخ النشر : 07:00 - 2021/10/14

انتهت مهلة انتظار الاعلان عن الحكومة وتم اعلان الحكومة. بعد انتظار طويل دام أكثر من شهرين وهذه خطوة إيجابية لا يمكن إلا مباركتها لكل التونسيين الذين يأملون خيرا في أن تكون لتونس حكومة قادرة على رفع التحديات الاقتصادية والاجتماعية والصحية المطروحة بعد عشر سنوات من حكم "الثورة". 
نظريا يملك الوزراء كل شروط النجاح فهم ليسوا  مجبرين على الموافقة على توازنات مجلس نواب الشعب الذي كان يتحكم  في كامل مفاصل الدولة واليوم لا أحد يتحكم في تركيبة الحكومة من أحزاب مجلس نواب الشعب الذي كان يتحكم في ترتيبات المشهد السياسي. 
اليوم تونس يجب أن تتجه إلى العمل فلابد من القطع مع هذه الثقافة التي أربكت الدولة و"بركتها" فتونس لا يمكن أن تتواصل محنتها هكذا دون ضمانات ودون مبادرات لا يمكن تبثبيتها ولابد من مبادرات حقيقية في كل القطاعات والوزارات لدفع التنمية والقطع مع كل مشاريع الهواة والشعبوية التي دمرت البلاد خلال عشر سنوات. 
تونس اليوم تمر لمرحلة دقيقة في تاريخها على كل القوى الوطنية أن تتحمل مسؤوليتها كاملة قبل أن يعم الطوفان فهناك شخصيات تونسية منذ أيام تدعو إلى تدويل القضية التونسية وهذا مناف لكل أخلاقيات  النضال السياسي في تونس. 
فالخلاف  بين التونسيين يجب أن يكون خلافا داخليا لا دخل لأي قوة خارجية فيه. 
وهذا ما لم يعلمه كثيرون من خدم الاستعمار البغيض. 
تحيا تونس عاشت الجمهورية حرة مستقلة.

نورالدين بالطيب 

تعليقات الفيسبوك