فلاسفة الإسلام: أبو حامد الغزالي.. حجة الإسلام وأعجوبة الزمان

فلاسفة الإسلام: أبو حامد الغزالي.. حجة الإسلام وأعجوبة الزمان

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2024/03/01


جمع الإمام الغزالي بين الموسوعية الفقهية والريادة الفلسفية والنزعة الصوفية الروحية، اتسم بالذكاء وسعة الأفق وقوة الحجة وإعمال العقل وشدة التبصر، مع شجاعة الرأي وحضور الذهن، كل ذلك أهّله ليكون رائدا في تلك العلوم المختلفة والفنون المتباينة؛ فكان الغزالي فقيها وفيلسوفا وصوفيا وأصوليا، يحكمه في كل تلك العلوم إطار محكم ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2024/03/01

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

أسئلة متنوعة من قراء جريدة الشروق الأوفياء تهتم بكل مجالات الشريعة الإسلامية السمحة فالرجاء مراسل
07:00 - 2024/04/19
هو أبو عبد الله محمد بن محمد بن محمد بن عرفة الورغمّي ولد سنة 716 هـ  فقيه زيتوني مالكي وإمام جام
07:00 - 2024/04/19
الحمد لله، خلق فأبدع، وحكم فشرّع، وخفض من خلقه من شاء ورفع، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك
07:00 - 2024/04/19
المسلم إنسان إيجابي يكره السلبية والإمعية  ويسعى لإصلاح الكون بكل ما يملك ؛ لأنه يدرك أن الإيجابي
07:00 - 2024/04/19
ولّى رمضان كما ولّى غيره وأصبحنا هكذا بدون رمضان ليس هناك صوم وليس هناك قيام ليل وليست هناك تراوي
07:00 - 2024/04/19