الصهاينة ... هـــم ... الصهاينة

فلسطين تقاوم

الصهاينة ... هـــم ... الصهاينة

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2024/01/01


لقد كانت الحروب في العصور السابقة نظاما من البطولة الإنسانية له سننه وآدابه وعرفه . فلا يقاتل القوي ضعيفا على وهن، ولا يلوغ الجندي المحارب بدم امرأة أو طفل. يترفع الفتى عن مقاتلة الشيخ لأن للشيخوخة احتراما ويتأبى الرجل عن المساس بالمرأة لأن للنساء حرمتهم . ويتمتع الفارس عن طعنة ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2024/01/01

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

أشرف رئيس الجمهورية قيس سعيّد، صباح اليوم الخميس 25 أفريل 2024 بقصر قرطاج، على موكب تسلّم أوراق ا
13:27 - 2024/04/25
رغم المصير المجهول والمخاوف التي يواجهها آلاف الفلسطينيين في مدينة رفح أقصى جنوب قطاع غزة على خلف
07:00 - 2024/04/25
 كشف مصدر قيادي في حركة المقاومة الإسلامية «حماس»، أن زعيمها داخل غزّة، يحيى السنوار، تفقّد بنفسه
07:00 - 2024/04/25
لليوم الـ201 على التوالي، واصلت مختلف فصائل المقاومة الفلسطينية التصدي لقوات الاحتلال المتوغلة في
07:00 - 2024/04/25
 سلّطت صحف عربية ودولية الضوء على مجريات حرب الإبادة التي يشنّها الكيان الصهيوني على قطاع غزة، وق
07:00 - 2024/04/25
علمت «الشروق» ان الندوة التي كان من المقرر عقدها اليوم والتي تضم منظمة صهيونية الى جانب عدد من ال
07:00 - 2024/04/25
الذاكرة عند السيد الحبيب بن يحيى وزير الخارجية الأسبق لم تبدأ سنة انضمامه إلى وزارة الخارجية التو
07:00 - 2024/04/25