أولا وأخيرا..محاميش جهنم

أولا وأخيرا..محاميش جهنم

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2022/06/19


لنفترض جدلا ان الذرية التي انجبتها تونس من زمن بورڨيبة وصحبه فاسدة لا يمكن حملها حتى بمقص النار. وهي سبب الكوارث المتلاحقة في البلاد، وهي التي لوثت المحيط في الأرض، وثقبت طبقة الاوزون وسعتها في السماء، وغيرت المناخ، وهي التي جاءت بكل الأوبئة الى تونس بما في ذلك الكورونا. ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2022/06/19

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

كتب الصادق شعبان تدوينة جاء فيها ما يلي:  "رأيي 
18:03 - 2022/09/29
رغم تقدمي  في السن مازلت أُذكر في كل مرة وأحاول أن أجتهد واسأل ما تبقى من كبار المقاومين والمناضل
07:00 - 2022/09/26
حالات انتحار، سرقات، واجرام، مداهمات لمنازل مسنين وفاقدي السند، انقطاع متكرر للمياه والشبكة الكهر
07:00 - 2022/09/19
عنوان كان يتصدّر نصّا للقراءة في كتاب القراءة للسنة الثالثة والرابعة من التّعليم الابتدائي بداية
07:00 - 2022/09/19
قيل للفأر :  ما رأيك في الأسدِ ؟
07:00 - 2022/09/19
لا يمكن لأي شعب أصيل في الدنيا أن ينسى زعماءه وشهداءه وأبطاله المخلصين الذين أفنوا حياتهم، في سبي
07:00 - 2022/09/19
متفقد أول للتعليم الثانوي بسوسة 
08:00 - 2022/09/12