بكل موضوعيّة .. الدولة والاستئثار بالصرامة

بكل موضوعيّة .. الدولة والاستئثار بالصرامة

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2021/07/07


تقريبا في مثل هذا التوقيت أو قبله بأيام تنفسنا الصعداء وذهب في ظننا أننا انتصرنا على فيروس كورونا عندما وصلنا إلى صفر حالة. أعلنا الانتصار نفسيا وسلوكا ونحن لا نزال في الجولات الأولى فقط. السؤال هو لماذا تدهور وضع الوباء في تونس وانتقلنا من مرحلة الانتصار على الكورونا إلى الوضع الغامض ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2021/07/07

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

يوصف التحول الرقمي على أنه «التأثير المجتمعي الكلي والإجمالي للرقمنة».
07:47 - 2021/10/23
كانوا عدّة مرات في اليوم الواحد،  يخرجون في وسائل الإعلام «يُغَوِّثون» (1)  علينا بِعدد الإصابات
07:45 - 2021/10/23
أجل هي هستيريا استعمارية جماعية ظهرت في حجم التدخل المتواتر والمتكرر والملح وفي حجم التصويت وفي ا
07:00 - 2021/10/22
ذلك هو المصطلح القانوني المناسب عند انتهاء مهام رئيس الجمهورية وليس «جراية التقاعد» لأن التقاعد م
07:00 - 2021/10/22
وزارة الثقافة؛ هذه الوزارة السيادية بإمتياز في مرحلة بناء دولة الاستقلال، صاغت النموذج المجتمعي ا
07:00 - 2021/10/22
أجل هي هستيريا استعمارية جماعية ظهرت في حجم التدخل المتواتر والمتكرر والملح وفي حجم التصويت وفي ا
17:39 - 2021/10/21
لا يوجد اختلاف في ان تونس تعيش وضعا سياسيا واقتصاديا واجتماعيا معقدا ومركبا ولا يخلو من خطورة ذلك
12:25 - 2021/10/21
هو اخطبوط الفساد الذي افلس البلاد والعباد ،هذا يتحكم في ألاف المليارات وذاك يكدح ويعمل من اجل لقم
07:00 - 2021/10/21