أولا وأخيرا..أدفع واشك

أولا وأخيرا..أدفع واشك

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2021/02/25


كلما حل ركب فاتورة استهلاك الماء الّا وكان ردي عليها برسالة من تحت الماء مكتوبة بريشة رئاسية على جلدي المسلوخ في مسلخ السلطة مفادها اني أغرق أغرق أغرق يا ولدي والماء مقطوع وانا ما عندي تجربة في الغوص في" الناشح " ولا عندي زورق. وكلما حل ركب فاتورة استهلاك الكهرباء ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2021/02/25

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

شهدت الأيام التي سبقت حلول شهر رمضان حالة غليان شعبي وصلت إلى التهديد بإعلان العصيان المدني احتجا
07:00 - 2021/04/17
في كل دول العالم تخوض الشعوب والحكام جنبا الى جنب الحرب على الكورونا وهي حرب باردة يبدو انها طويل
15:47 - 2021/04/16
      أصدرت المؤسسة التونسية لحقوق المؤلف و الحقوق المجاورة مجموعة  قصصية حملت عنوان « ذئب منفرد
12:41 - 2021/04/16
في ذكرى اغتيال الشهيد القائد أبو جهاد في تونس، نذكر شبابنا بأن خليل إبراهيم محمود الوزير المعروف
01:29 - 2021/04/16
يحلو للبعض بأن يطلق على " انتفاضة السباسب " التي سرقوها، اسم ثورة، بل إنّهم جعلوا من ذلك  " أصلا
07:00 - 2021/04/15
حدث نهاية الأسبوع الماضي كان دون شك زيارة رئيس الجمهورية التونسية، قيس سعيد، إلى جمهورية مصر العر
07:00 - 2021/04/15
هذا سؤال بسيط، وما هو بالتعجب. لا وليس سؤالا مخفيا أو انكاريا. ولا هو افتراض ولا محض ادعاء متجن.
23:20 - 2021/04/14