جرة قلم: لستَ وحدك حبيبَها

جرة قلم: لستَ وحدك حبيبَها

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2021/11/23


السياسيّون والأشباه أزواجٌ ثلاثةٌ في التعامل مع الوطن والمواطن .. ففئة، وهم القلّة، يقدّسون الأرض ويعتبرون الناس سواسية لا فضل فيهم لأحد على أحد إلاّ بمحبّة صافية لوطن، الكلّ فيه شركاء .. وفريقٌ تغلب عليهم إيديولوجيات عابرة للحدود ، مثل الأمميّة البروليتاريّة التي انتشرت في زمنٍ ولّى، ودفعوا غاليًا ثمن ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2021/11/23

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

إنني أحترم مؤسسة الأونروا كثيرًا.
16:32 - 2021/12/06
بقلم: عماد بن سلطانة (كاتب روائي)
08:00 - 2021/12/06
السعدي دريدي (رئيس جمعية قليبية للثقافة والفنون والتراث)
08:00 - 2021/12/06
منذ إرساء دولة الإستقلال وما تلتها من حكومات زمن حكم بورقيبة خاصة لم تعرف تونس سياسة ثقافية كالتي
08:00 - 2021/12/06
ليست تونس بلدا منفصلا عما يجري في العالم من أحداث، فلو نظرنا إلى ما جرى في هذا القرن لوجدنا بلدنا
07:00 - 2021/12/06
«أحبّك يا شعب..
07:00 - 2021/12/06
هكذا في كلّ مرّة، وعلى امتداد العقود، يتكرّر نفس السيناريو بديكور جديد: استفزاز، فردّ فعل، فعدوان
07:00 - 2021/12/06