أولا وأخيرا .. هم الكاراكوز ونحن الفرجة ؟

أولا وأخيرا .. هم الكاراكوز ونحن الفرجة ؟

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2022/06/22


لكل مرحلة سركها ، وكاراكوزها ، وجحاواتها فشكرا للثورة التي جوّعتنا وعطّشتنا وأشبعتنا فرجة مريرة وروتنا دماء ودموعا ومدّدت في ذقوننا للضحك عليها. فهذه تونس في أحضان « بالقاسم « يراودها يعاشرها يضاجعها وهو يأكل لوزها ، وفستقها ، وجوزها ، وأعنابها متخمرا يكسوه دخان الابخرة ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2022/06/22

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

تحوّل رئيس الجمهورية قيس سعيّد، صباح اليوم السبت 13 أوت 2022، إلى حي هلال بتونس العاصمة حيث تولى
15:26 - 2022/08/13
أعلنت المحكمة الإدارية امس الجمعة أنّها تلقت طعنا بالاستئناف في حكم صادر عن دائرة قضائية في النتا
07:00 - 2022/08/13
طالبت الجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات امس الجمعة في بيان أصدرته بالإفراج الفوري عن رئيسة بلد
07:00 - 2022/08/13
تصرّح الادارة الأمريكية بأنها تستثمر في الديمقراطية.
07:00 - 2022/08/13
في المدة الأخيرة، ساد إحساس لدى عديد التونسيين ببداية استرجاع الدولة هيبتها و التي طالما تذمروا م
07:00 - 2022/08/13
دعا العميد الأسبق للمحامين البشير الصيد رئيس الجمهورية قيس سعيد إلى توحيد الجبهة الداخلية للقوى ا
07:00 - 2022/08/13