فاكهة قد تقلل من نمو الخلايا السرطانية بنسبة 60% في غضون 24 ساعة

فاكهة قد تقلل من نمو الخلايا السرطانية بنسبة 60% في غضون 24 ساعة

تاريخ النشر : 01:02 - 2022/08/18

يعرف السرطان بأنه مرض سريع النمو، لكن إضافة الأطعمة الخارقة إلى النظام الغذائي قد يساعد في تهدئة نمو الورم.
وعثر على حبة واحدة اكتسبت اهتماما علميا لتقليل نمو الخلايا السرطانية بنسبة 60% في غضون 24 ساعة فقط في دراسة واحدة.
وقد يقلل التوت، بفضل نشاطه العالي من مضادات الأكسدة، من نمو السرطان في إطار زمني قصير.
ويقول تقرير في مجلة التغذية والسرطان: "المواد الكيميائية النباتية المتوفرة بكثرة في التوت البري تشمل الأنثوسيانين والأحماض الفينولية".
وتعرف الأنثوسيانين، الصباغ المعروف بإعطائه لونه الأحمر والأرجواني المميز، بأنه يمكن أن يوفر الحماية من أمراض مثل السرطان.
وفي الواقع، يعتبر خنق التوت أحد أغنى مصادر مضادات الأكسدة النباتية، إلى جانب التوت الأزرق والبروكلي.
وتعتبر مضادات الأكسدة مهمة لأنها تزيل الجذور الحرة من خلايا الجسم وتمنع الضرر الناجم عن الأكسدة، وهي مقدمة للعديد من أنواع الأمراض.
وفي إحدى الدراسات التي أجريت على أنبوب الاختبار، والتي نُشرت في مجلة التغذية والسرطان، وجد الباحثون أن الأنثوسيانين (مضادات الأكسدة) الموجودة في الفاكهة كانت فعالة بشكل خاص في الحد من مخاطر الإصابة بسرطان القولون.
ووجدت الدراسة أن 50 ملغ من مستخلص الأرونيا قللت من نمو خلايا سرطان القولون بنسبة 60% بعد 24 ساعة.
وتم إرجاع تأثيرات قمع السرطان إلى نشاط مضادات الأكسدة القوية، والتي ثبت أنها مفيدة في درء عدة أنواع من السرطان.
وفي الواقع، أظهرت مقتطفات من التوت أيضا أنها تقلل من الإجهاد التأكسدي المرتبط بسرطان الثدي في دراسة واحدة عام 2009.
وأظهر البحث، الذي نشر في مجلة Planta Medica، أن مستخلص التوت البري يمكن أن يقلل من عدد الجذور الحرة الضارة في عينات الدم المأخوذة من مرضى سرطان الثدي.
وفي حين أن عددا كبيرا من الدراسات سلط الضوء على قدرة الأنثوسيانين على تثبيط سرطانات الجهاز الهضمي، إلا أن هناك أدلة على أن تطبيق مضادات الأكسدة موضعيا يمكن أن يمنع سرطان الجلد أيضا.
وقد تكون الأدلة الحالية على الصلة بين التوت والسرطان محدودة، لكنها تسلط الضوء على قيمة التحقيق في الارتباط بمزيد من العمق.
 

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

أعلنت وزارة الصحة تسجيل 143 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الفترة المتراوحة بين 26 سبتمبر الماضي
17:17 - 2022/10/04
يعد زيت الزيتون عنصرا حاسما في حمية البحر الأبيض المتوسط، والتي أظهرت دراسات عديدة أنها نظام غذائ
01:26 - 2022/10/04
انتخب أستاذ طب الأعصاب التونسي رياض قويدر خريج كلية الطب بتونس كعضو مراسل أجنبي بالأكاديمية الفرن
20:01 - 2022/10/03
أوضحت رئيسة جمعية طبّ القلب وجراحة القلب والشرايين ليليا زخامة، في تصريح إذاعي اليوم الأحد 2 أكتو
11:11 - 2022/10/02
تماما مثل النظام الغذائي وممارسة الرياضة، فإن النوم الجيد ليلا ضروري لتحقيق الرفاهية الشاملة.
01:29 - 2022/10/02
تتسبّب أمراض القلب والشّرايين في نسبة 26 بالمائة من مجموع الوفيات في تونس سنويّا، لتكون بذلك المس
10:33 - 2022/09/30
أعلنت إيرينا أيسترينا، أخصائية أمراض المناعة والحساسية، أن عسل النحل قد يشكل خطورة على حياة المرض
01:29 - 2022/09/29
قدمت مديرة الجمعية التونسية للصحة الانجابية أرزاق خنيتش المنصة الرقمية التي أطلقتها الجمعية تحت ع
12:39 - 2022/09/28