وزير الاقتصاد.. مجلس وزاري قريبا حول مشروع ’’تبرورة’’ 

وزير الاقتصاد.. مجلس وزاري قريبا حول مشروع ’’تبرورة’’ 

تاريخ النشر : 00:22 - 2023/06/10

قال وزير الاقتصاد والتخطيط سمير سعيّد الجمعة إن مشروع "تبرورة" بصفاقس سيكون قريبا محور مجلس وزاري من أجل البحث عن آفاق لدفع هذا المشروع الذي لم ينجز حتى الآن بسبب عدم جدوى طلبي عروض اثنين تم الإعلان عنهما للبحث عن مستثمرين يتولون إنجاز المرحلة الثانية منه والمتعلقة بالتهيئة العمرانية والسياحية والبيئية.
وأكد الوزير في لقاء حواري مع رجال أعمال وممثلي هياكل المساندة بصفاقس نظمه الاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية ضرورة الوقوف على الأسباب الكامنة وراء عدم جدوى طلب العروض للاهتداء إلى الصيغة المثلى دون فرض أي تصور بصفة فوقية من طرف الدولة في ما يتعلق بنمط التهيئة أو غير ذلك من الخيارات المتاحة.
وتم الاتفاق خلال الاجتماع على تشكيل لجنة متابعة تتكون من المستثمرين وأصحاب المؤسسات في صفاقس من جهة وإطارات وزارة الاقتصاد والتخطيط يتقدمهم الوزير من جهة ثانية وذلك بغاية البحث عن الآليات والوسائل العملية لدفع مشروعي "تبرورة" و"ترامواي" صفاقس من جديد.
واعتبر سمير سعيّد أن تطوير الشراكة بين القطاعين العام والخاص يمكن أن تكون حلا لدفع المشاريع العمومية المتعطلة، داعيا إلى ضرورة أن تخضع المشاريع العمومية لتصور مشترك بين الدولة والقطاع الخاص في إطار رؤية تراهن على الاقتصاد التنافسي.
وثمن في هذا السياق روح الريادة والمبادرة المعروفة بهما جهة صفاقس، التي قال انها يمكن أن تكون منطلقا ناجحا لتجربة الشراكة بين القطاعين العام والخاص في تونس.
في المقابل عبر عدد من أرباب المؤسسات الحاضرين عن اعتراضهم على مقترح توخي الشراكة بين القطاعين العام والخاص في دفع المشاريع العمومية المعطلة لعدم نضج هذه الشراكة بعد في تونس ولعدم جدوى هذه الآلية التي لا تقدم مردودية اقتصادية وتتطلب التزاما من الدولة لإنجازها كمشاريع عمومية تعهدت الدولة بتنفيذها منذ سنوات عديد على غرار مشروع تبرورة، وفق تصريحاتهم.
وقال رجل الأعمال سفيان السلامي إنه لا يمكن استخدام صيغة الشراكة بين القطاع العام والخاص في المشاريع الصعبة ذات الطابع الاجتماعي أو التي لا تكون ضرورة مشاريع ربحية مثل مشاريع النقل ومنها مشروع الترامواي، كما اعتبر أن القطاع الخاص أنهك بشكل لا يمكن معه إنجاح هذه الشراكة سيما في ظل غياب رؤية واضحة للدولة وخارطة طريق، وفق قوله.
من جهته، وأثار رجل الأعمال عبد السلام بن عياد ضرورة مراجعة الاتفاقية مع دولة تركيا التي تمنح امتيازات كبرى لهذا البلد على حساب المؤسسة التونسية، وفق رؤيته، معتبرا أن تأخر المراجعة تجعل "تحطيم النسيج الصناعي الوطني وشيكا"، حسب تعبيره.
وكان رئيس الاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة بصفاقس أنور التريكي استعرض بعض المعطيات التي تبيّن تراجع الدور الاقتصادي لولاية صفاقس بسبب الصعوبات التي تميز مناخ الاستثمار ومنها تراجع رتبة الجهة في مؤشر التنمية إلى المرتبة التاسعة وتعطل المشاريع العمومية الكبرى منها المدينة الرياضية ومشروع الترامواي وتهيئة السواحل الجنوبية ومشروع المكتبة الرقمية وغيرها.

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

أفاد اليوم السبت 23 سبتمبر 2023 وزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري عبد المنعم بلعاتي، خل
22:47 - 2023/09/23
أعلنت وزارة الشّؤون الدّينيّة، في بلاغ أصدرته اليوم السبت، التمديد في تاريخ التسجيل لأداء فريضة ا
19:57 - 2023/09/23
احتلت تونس مقارنة بسائر دول العالم العربي مرتبة متقدمة من حيث نسب العنوسة مقارنة، حيث احتلت المرت
17:31 - 2023/09/23
تغشى السماء، هذه الليلة سحب عابرة، بأغلب الجهات في حين تتراوح الحرارة ليلا بين 19 و24 درجة بالشما
16:36 - 2023/09/23
أدّى وزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري عبد المنعم بلعاتي زيارة عمل للعاصمة أستانا بجمهو
16:26 - 2023/09/23
 اجتمع رئيس الحكومة أحمد الحشّاني صباح اليوم السبت 23 سبتمبر 2023 بقصر الحكومة بالقصبة، بمحافظ ال
16:12 - 2023/09/23
يفتتح صالون الابتكارات اليدوية والهدايا في دورته الثانية أبوابه من 5 إلى 7 أكتوبر 2023 بمقر الإتح
16:03 - 2023/09/23