القطيـــع و الكـــلاب

القطيـــع و الكـــلاب

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2020/10/19


بقلم: المولدي عواشرية يُحكى أن ذئبا أَصاب قطيعا من الغنم فأَعمل فيه مخالبه و أَنيابه دون رحمة و لا شفقة، يتَّم خرفانا، و أثكل نعاجا و رمَّل أكباشا، كلُّ ذلك و كلاب الحراسة لا تُحرك ساكنا و لا تُصدر نباحا بل البعض منها كان يحضر مآدب الذئب و يُشاركه ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2020/10/19

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

والرئاسات تتنازع على الصلاحيات ، والفساد ينخر البلاد، والكوفيد يأتي على العباد، والاحتجاجات الشعب
08:15 - 2021/01/27
في ذكرى» الثورة « العاشرة ، ليالي تونس ثائرة.
08:15 - 2021/01/27
هل رأيتم دولة في العالم يقودها نشطاء سياسيون ؟؟ وهل رأيتم ثورة يتزعمها النشطاء السياسيون  ؟؟
08:15 - 2021/01/27
مع جميع المزاعم الأمريكية بالقضاء على الإرهاب الداعشي في سوريا، وتبجّح الأمريكان بأن الفضل الكبير
16:53 - 2021/01/26
بلغت الأوضاع في بلادنا خلال هذا الشهر الأول من السنة الجديدة مبلغا غير مسبوق من التدهور في كل الم
08:15 - 2021/01/26
القلب النابض بكل بساطة هو الشباب.
08:15 - 2021/01/26
(ق.س.د.) هي الحروف الأولى لما يسمى قوات سوريا الديمقراطية وهي تحالف متعدد الأعراق والأديان لميليش
08:15 - 2021/01/26
إلى رئاسة الجمهورية إلى شعب تونس المنهك إلى كل محتج مسالم 
08:45 - 2021/01/25