حفظ النفس ارفع المصالح البشرية

حفظ النفس ارفع المصالح البشرية

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2020/01/17


جاء الإسلام بشريعة سمحة هدفها الرفع من قيمة الإنسان وتحقيق السعادة له في الدنيا والآخرة ذلك أن هذا الدين قد قدّس حياة الإنسان وأمر بالمحافظة عليها من جميع ما يلحق بها من الضرر ولذا فقد جعل أمر حمايتها والمحافظة عليها في المرتبة الثانية بعد المحافظة على الدين (الكليات الخمس : ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2020/01/17

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

يحدث ان يقع المؤمن في بعض الاخطاء والمعاصي بارادة او لضعف نفس  فيعاتب نفسه ويندم على فعله وغَايةُ
09:03 - 2020/09/18
 السؤال الأول
09:02 - 2020/09/18
قال الله تعالى : « وَأَنَّ هَـذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيماً فَاتَّبِعُوهُ وَلاَ تَتَّبِعُواْ السُّبُل
09:01 - 2020/09/18
 عن عبد الله بن بسر رضي الله عنه :  أن رجلا قال : يا رسول الله!
08:59 - 2020/09/18
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :  « ما أنعم الله على عبد نعمة فقال الحمد لله إلا كان الذي أعطاه
08:58 - 2020/09/18
عاد ابناؤنا التلاميذ الى مقاعد الدراسة، وانطلق مجددا موسم العمل والكد والجد لطلب المعرفة وتحصيل ا
08:55 - 2020/09/18
 خلق الله عز وجل الإنسان واستخلفه في الأرض فهيأها وذللها له بما أنشأ فيها من بحار وجبال وسهول وأن
08:52 - 2020/09/18
إن أهل العلم هم الثقات العدول الذين استشهد الله بهم على أعظم مشهود وهو توحيده قال تعالى {شَهِدَ ا
08:50 - 2020/09/18