أولا وأخيرا..لا زبالة غير هذه الزبالة

أولا وأخيرا..لا زبالة غير هذه الزبالة

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2019/05/11

هل نحن إلى بر الأمان أم إلى مزبلة التاريخ أقرب؟
ما كنت أرى القرب إلى هذه المزبلة أقرب لو لم تتزبّل أوضاعنا وتصبح أحوالنا مصبات منظمة لها في زمن عشوائي تتحكم فيه زبالة القوم وتحققت فيه المساواة بين المسحوقين فقرا وتعاسة والميسورين أملاكا وأموالا في العيش من نبش الزبالة.


على أن تبقى زبالة المسحوقين في الهواء الطلق وزبالة الميسورين في الفضاءات المكيفة المخفية.
ولا فرق بين نبّاش فقير ونباش ثري إلا بما امتلأت يداه وأكياسه من زبالته.
ولا شأن له فيها إن كانت صالحة للاستعمال أو للرسكلة المهم أنها مقبولة في أسواق الزبالة ومطلوبة لدى تجارها من المستثمرين في تثمين المزابل.
على أن يكون هذا النبش محددا للجياع بمصبات الزبالة وحاويتها في المدن والقرى والأرياف محليا وجهويا.


فيما يتسع للأثرياء ليمسح الفضاء  الوطني للنبش في زبالة كل ما هو عمومي من الصحة إلى النقل ومن التعليم إلى الإعلام ومن التشريع إلى التنفيذ الكل ينبش والكل يشتري والكل يبيع يا طويل العمر يا ربيع.
فما بالك بالمصبات العشوائية لزبالة الأحزاب والجمعيات حيث تنصب أكبر المناطق الصناعية لرسكلة الزبالة وتحويلها إلى حاويات للزبالة وإلى أقنعة وإلى دمى متحركة تلعب دور البطولة في مسرحية شثورة المزابل» في مهرجان المتخلفين ذهنيا وإلى معون صنعة صالح للاستعمال المؤقت ثم يعود إلى حيث كان في الزبالة.
الفقير يقتات من نبش الزبالة  والغني يستثري من نبش الزبالة والطبقة المتوسطة تعيش من نبش جيوبها منذ أن أصبح الدينار زبالة.
فهل للتاريخ زبالة غير هذه الزبالة؟

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

شرعنا منذ الأسبوع الماضي وكتفاعل مع اليوم الوطني للمرأة التونسية في طرح بعض الأفكار بشكل مختصر وس
20:00 - 2019/08/20
أصبحت مقولة الدوعاجي «عاش يتمنّى في عنبة مات جابولو عنقود...» تنطبق اليوم علي عديد الحالات من بين
20:20 - 2019/08/19
عرفته مناضلا فذًّا، عنيدًا،صلبًا،  نشيطًا، لا يهدأ له بال ولا يفتر له عزم، يَعتصمُ، يَتظاهرُ، يحت
20:20 - 2019/08/19
يشتكي المواطن من غلاء المعيشة فكل شيء أصبح لا يطاق، أسعار الخضر ترتفع يوميا رغم كثرتها، اللحوم لم
20:20 - 2019/08/19
بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة،تعتبر هذه الدراسة طرحا لتصوُّر بعض الرُّواد المصلحين إزاء
20:20 - 2019/08/19
استفاق التونسيون صبيحة الخامس والعشرين من شهر جويلية 2019 على نبأ وفاة رئيس الجمهورية محمد الباجي
20:20 - 2019/08/19
تطرح اليوم مسألة القائمات المستقلة في الانتخابات الرئاسية والتشريعية الكثير من التساؤلات وتثير نق
20:00 - 2019/08/19
ليس عيبا أن يحدّث المرء عن نفسه أحيانا دون مبالغة .
20:00 - 2019/08/19