موعد الأربعاء «صبايحية فرنسا»

موعد الأربعاء «صبايحية فرنسا»

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2020/11/25


تحيل التسمية اليوم على تونسيين لم يتسموا بها. فقد اختارها لهم تونسيون آخرون وأسقطوها عليهم اليوم من الحقبة الاستعمارية. ووفق هذا الاسقاط ، فإن للتسمية دلالة « العمالة لفرنسا « على بلدهم. 1/ « صبايحية اليوم»: هم اليوم اسم يدور على ذاته ولا احالة . انما الاحالة كامنة في أذهان ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2020/11/25

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

أمريكا هذا «الإله الوضعي» الجديد، كما أحبّ أن أسمّيها؛ ليست هذه الآلة العسكريّة الرهيبة التي تروّ
09:00 - 2021/01/17
من يتصوّر مدينة بلا مقهى ؟ هذا مستحيل.
08:30 - 2021/01/17
بعد أن أفْلتَ منصب «رئاسة الحكومة» من بين يدي النهضة وأذنابها والمتواطئين معها وذلك بفضل حسن تصرّ
08:15 - 2021/01/17
شهدت بداية التسعينات تأسيس جمعيات لأحباء المكتبة والكتٌاب توجٌت بتأسيس جامعة لهذه الجمعيات يرأسها
13:05 - 2021/01/16
كان جو بايدن  طيلة حكم أوباما مساعدا لهذا الأخير في البيت الأبيض مدّة ثماني سنوات، وكان مقرّبا لل
09:00 - 2021/01/16
هذا رأيي وتشاركني فيه نفسي وروحي وفؤادي وقلبي وعقلي وحواسي الخمس أصدع به وانا في أشد الحزن وقمّة
08:00 - 2021/01/16