المهاجرون والصحة العمومية في تونس: اعداد متزايدة ومعاناة متواصلة

المهاجرون والصحة العمومية في تونس: اعداد متزايدة ومعاناة متواصلة

تاريخ النشر : 12:17 - 2020/02/14

تم استقبال حوالي 2000  مهاجر وتوجيههم من طرف منظمة أطباء العالم نحو المؤسسات الاستشفائية في تونس منذ سنة 2015، رقم قد يكون قليلا مقارنة بعدد المهاجرين الذين توافدوا على هذه المؤسسات دون أن يتم تسجيلهم وبالتالي عدم وجود إحصائيات دقيقة للعدد الحقيقي.
وقد أصبح توافد المهاجرين المتزايد على تونس يشكل تحديا أمام القطاع الصحي وهو ما استوجب تدخلا من هذه المنظمة التي تحاول أن تفيد بخبراتها الجهاز الطبي، خاصة  العاملين في الصفوف الأمامية منه، فاستقبال المهاجرين ومرافقتهم أصبحت مهمة صعبة تتجاوز أحيانا قدرات مهنيي القطاع الصحي والاجتماعي.
وفضلا عن نقص الكفاءة في التعامل معهم، فإن الحواجز التي تقف أمام تمتع المهاجرين بحقهم في الصحة عديدة على غرار التأخر في الحصول على العلاج، عدم معرفة حقوقهم، وضع يتداخل فيه ما هو مؤسساتي بما هو فردي ومجتمعي.
وفي هذا الإطار انطلقت جمعية أطباء العالم بالاشتراك مع المعهد الوطني للصحة وكلية الطب بتونس في تنظيم سلسلة من الدورات التكوينية حول الهجرة من زاوية علاقتها بالصحة العمومية، هذا التكوين سيمكن من فهم الاليات المتعلقة بهذا الموضوع من طرف مهنيي القطاع الصحي والاجتماعي في كافة مستويات النظام الصحي في تونس وهو أمر لابد منه لتجاوز الوضع الراهن.
ومن دوافع تنظيم هذه الدورات التدريبية الاقتناع بأن تحسين حصول المهاجرين على الخدمات الصحية يمر حتما عبر التعرف عن كثب على وضعياتهم وحاجاتهم الخاصة بهم مقارنة بغيرهم.
وتنقسم هذه الدورات إلى خمسة عناوين أو محاور تتناول تباعا مسألة الصحة النفسية، الهجرة والتحديات الصحية، الهجرة والحقوق ويهدف إلى تحسين معارف العاملين في الخط الأول وتحديدا مهنيوا الصحة والعاملين في المجال الاجتماعي وفي المجتمع المدني في ما يتعلق بخصوصيات الهجرة والصحة العمومية وتعزيز استجابة الأجهزة الطبية لحاجيات المهاجرين خاصة منهم الأكثر ضعفا وأشد حاجة.
وسيستفيد المشاركون القادمين من الولايات التي فيها عدد كبير من المهاجرين، من مداخلات خبراء محليين ودوليين على امتداد مراحل هذا التكوين الذي يتواصل إلى منتصف أفريل 2020.
 

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

أثبتت الشهادة الطبية المسلمة لأهل المسنة التي أعلن مساء أمس الثلاثاء عن وفاتها بفيروس كورونا بولا
00:25 - 2020/06/04
مواصلة لتسليط الضوء على قطاع مكونات السيارات ودراسة آفاق تطويره، التقى وزير الصناعة والمؤسسات الص
21:41 - 2020/06/03
أشرف رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ بعد ظهر يوم الإربعاء 03 جوان 2020 بقصر الحكومة بالقصبة على جلسة ع
21:16 - 2020/06/03
بلغت قيمة التبرعات والهبات لفائدة وزارة الصحة من أجل مجابهة فيروس "كورونا" المستجد، 1.718708 مليو
20:49 - 2020/06/03
قالت وزارة الداخلية، في بلاغ توضيحي، "إن ما تم تداوله أحد المواقع الإلكترونية التونسية، اليوم الأ
20:17 - 2020/06/03
اقرت وزارة النقل واللوجستيك حزمة اجراءات بداية من الغد الخميس، من بينها تمديد صلوحية الاشتراكات ا
19:19 - 2020/06/03
اكد وزير تكنولوجيا الاتصالات والتحول الرقمي، فاضل كريم، ان مرحلة ما بعد "كوفيد -19" ستتميز بتسريع
18:54 - 2020/06/03