أولا وأخيرا ... ليلة سقوط الأحزمة

أولا وأخيرا ... ليلة سقوط الأحزمة

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2020/08/05


واضح وشفاف جدا الأمر لا يحتاج إلى نظر ولا إلى تمحيص لقد كان لا مفر من أن تأتيهم الضربة القاضية تحت الحزام بـ «الكاوو» وهم يبحثون عن حزام واسع للحكومة بعدما سمنت وكبر بطنها وانتفخت أردافها وهم لا يدركون أنهم هزلوا و ونحلوا وخف وزنهم وعوض ان يبحثوا عن أحزمة على ...

التفاصيل تقرؤونها في النسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2020/08/05

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

مناسك الحجّ في الشريعة: تَضَارُبٌ وتَنَاقٌضٌ
08:30 - 2020/09/19
قال ربي: «لئن شكرتم لأزيدنّكم» لا طمعا في عباده بل تأديبا لهم على الشكر والمحبّة.
08:30 - 2020/09/19
فقدت الساحة السياسية والثقافية في تونس الأسبوع الماضي المناضل والمفكر محمد العربي عزوز عن سن تناه
08:30 - 2020/09/19
أعلية العلاني اكاديمي ومحلل سياسي- جامعة منوبة- تونس
08:45 - 2020/09/18
السلاجقة الأتراك يسيطرون على بغداد وعلى الخليفة
08:45 - 2020/09/18
مرّة أخرى يضرب الارهاب في تونس ومرّة أخرى، لا نتصوّرها الأخيرة، تتحرّك الحاضنة السّياسية للإرهاب
09:00 - 2020/09/17
«طالما أن واقع حال العرب الحاليين عموما،
09:00 - 2020/09/17