لمزيد تثمين القطاع .. كونكت تنظم المنتدى الدولي للتمور والنخيل

لمزيد تثمين القطاع .. كونكت تنظم المنتدى الدولي للتمور والنخيل

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2018/09/11

تنظم كنفدرالية المؤسسات المواطنة التونسية كونكت بالشراكة مع قطب الجريد وبدعم من التعاون الألماني للتنمية GiZ المنتدى الدولي للتمور والنخيل وذلك غدا وبعد غد بتوزر.
وسيحضر المنتدى الذي يشرف على افتتاحه السيد عمر الباهي وزير التجارة العديد من الشخصيات الوطنية والجهوية المشرفين على القطاع والمؤسسات الاقتصادية الناشطة بالقطاع و شركاء تونس الدوليين خاصة من الاتحاد المغاربي و البلدان الأوروبية.  
وتعد هذه الدورة منعرجا يشهد على حرص مجتمع الواحات على تعزيز ثقافة النخيل خاصة وأنه مهدد بالتغيرات المناخية وبمخاطر أخرى متعددة. كما تساهم في تطوير ودعم القدرة التنافسية بين مختلف المشغلين المصدرين وتنويع الأسواق بالإضافة الى ذلك فان المنتدى سيعمل على تطوير الصناعة ذات القيمة المضافة للأصناف الأخرى من التمور والنخيل. ويسعى هذا المنتدى إلى إرساء فضاء تلاق ومبادلات بين مختلف الناشطين في الميدان قصد الإعلام والمشاركة والتعريف بالتطورات التقنية والتكنولوجية التي تم التوصل إليها على مستوى الإنتاج.
وسينتظم خلال المنتدى معرضا للمنتوجات الفلاحية والشراكة بين مختلف الناشطين المعنيين بهدف خلق ديناميكية اقتصادية تخدم الجهة وتدعم التسويق لفلاحة الواحات. ويتوجه هذا المنتدى إلى محترفي اختصاص التمور والنخيل من صناعيين ومنتجي التمور، كما يتوجه إلى أصحاب القرار الحكوميين ومن القطاع الخاص في القطاعات الاقتصادية الأخرى (فلاحة، صناعة، خدمات) وإلى المؤسسات الصغرى النشيطة في سلسلة القيمة للتمور ومشتقات التمور والنخيل، كما يتوجه أيضا إلى المشترين الدوليين. 
ويذكر أن تونس تحتل مرتبة هامة على الصعيد الدولي في انتاج التمور وتصديرها، وذلك بأكثر من 5 مليون نخلة وما يفوق مائتي نوع من التمور. كما تحتل المرتبة الأولى في قائمة الدول المصدرة من حيث القيمة بفضل النوعية العالية لدقلة النور. أما على مستوى عائدات التصدير، فتحتل التمور المركز الثاني في قائمة الصادرات الفلاحية التونسية بقيمة مداخيل ناهزت هذه السنة 598 مليون دينار أي بما يعادل 200 مليون يورو بالعملة الصعبة. 
 

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق