أولا وأخيرا:الاسم تونسي واللقب درويش

أولا وأخيرا:الاسم تونسي واللقب درويش

صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق - تاريخ النشر : 2018/09/04

من أين جاء هذا «الكُبّي» ياربي.
لماذا لم يعد هناك طرب في هذا البلد.
لماذا لم يعد للحن الشجي مكان في هذا البلد.
لماذا يخرس الناي والعود والكمان والدفّ والقانون.
لماذا تخرس الحناجر عن مناجاة القلوب وملامسة البواطن.
هل هو عقم في هذه السنوات السبع العجاف.
أم ثورة البندير التي استعادت للدروشة سلطتها على الساحة «نوبة» و«حضرة» و«زيارة» في كل مكان فيه مهرجان أو زردة وفي كل مذياع وتلفزة.
هل أدركت مافيا الثقافة أن التونسي حيثما كان «بندر لو يشطح» تدويرا للحزام وهزّا وحطّا للبدن وخضّا للرأس الفارغ إلى حد طأطأته نهائيا وتسليم أمره لـ«البنادري» عند الاغماء فهبّت له بمعدل بندير لكل حاضر في الحضرة ونائب في النوبة وزائر في الزيارة وكانون للتسخين وآخر للتبخير برعاية بوسعيد الباجي وبلحسن الشاذلي المساند الرسمي لكل ذي علّة في عقله ووعيه وذوقه أي لكل درويش يرتاح ويتخلص من وعيه بقرع البندير وحشرجة خيطيه وشقشقة الطار ومناداة الأولياء الصالحين للحضور من قبورهم معهم للبركة وقضاء الغايات والشؤون العامة كل ما أدريه أن الحزن والنزوح الحاء من الحضرة والزاء من الزيارة والنون من النوبة.
حزن على ما نحن فيه ونزوح إلى حيث لا ندري بين قبور الأولياء الصالحين إن كانوا صالحين.
ذاك هو المسلك السياحي الثقافي المفتوح اليوم في شكل أوتوروت للعودة إلى الوراء.
وها نحن اليوم في محطة استخلاص بلحسن الشاذلي ولكلنا هوية واحدة.
الاسم: تونسي
واللقب: درويش

تعليقات الفيسبوك

في نفس السياق

أقرت الجمعية العامة للأمم المتحدة منذ عشر سنوات أن يكون يوم 18 من هذا الشهر الجاري الذي يصادف الغ
20:15 - 2019/07/17
معذرة إن تضمنت بطاقتي كلمات ما تعودت على ذكرها فأنا مجبر على الدخول من بابين باب «مخاطبة الناس بم
20:15 - 2019/07/17
أشرف الجبري (خبير محاسب)
20:30 - 2019/07/15
تطرح اليوم مسألة القائمات المستقلة في الانتخابات الرئاسية والتشريعية الكثير من التساؤلات.
20:30 - 2019/07/15
يقول الكاتب الكويتي خليل علي حيدر في مقاله «جدل في البطّيخ والشّمّام» بمجلة «العربي» العدد 13 أفر
20:30 - 2019/07/15
إن الفكرة الجوهرية لهذه المقالة هي الدعوة إلى تدريب العقل التونسي على مبدإ جديد يسود اليوم العلاق
20:00 - 2019/07/11
آه لو كنا «توانسة صافين» لأعلنتها عالية علنا
20:00 - 2019/07/11