زعيم القاعدة يطلب من الإرهابيين الجزائريين في «الشعانبي» العودة:مخطّط لتأسيس «إمارة» كبرى في ليبيا
عبد الجليل المسعودي
الظاهر والمخفي في خطاب الطبوبي
إذا كانت السياسة هي «فن إدارة التناقضات» فإن شرط القيام بهذه المهمة يتوقف على توخّي منهج التعقّل والاتّزان وليس منهج التنطّع وردّة الفعل.
المزيد >>
زعيم القاعدة يطلب من الإرهابيين الجزائريين في «الشعانبي» العودة:مخطّط لتأسيس «إمارة» كبرى في ليبيا
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 08 فيفري 2018

الجزائر ـ (وكالات)
أفادت صحيفة « الوسط « الجزائرية، امس ،بأن تحقيقات أمنية جزائرية كشفت أن المجموعات الإرهابية الناشطة في تونس والمرتبطة بتنظيم القاعدة، حصرت تعليمات زعيم تنظيم القاعدة بالمغرب الإسلامي عبد المالك دروكال مهام الإرهابيين الجزائريين الذين يرسلون إلى تونس فقط في التنظيم والتدريب. وأضافت أن الارهابي دروكال طلب من الإرهابيين الجزائريين العودة إلى الجزائر والتحضير لتاسيس لفرع جديد للقاعدة على الاراضي الليبية.
وكشفت وثائق سرية استرجعها الجيش الجزائري قبل 4 ايام بان 26 مقاتلا تونسيا وليبيا تسللوا الى ليبيا للمشاركة في الحرب وتأسيس امارة ارهابية جديدة.
وكشفت الصحفية ان بعض السلفيين من تونس والمغرب والجزائر تطوعوا للذهاب الى سوريا لمحاربة الجيش السوري لكنهم وجدوا انفسهم في جبال الشعانبي.
وفي سياق اخر اكدت تقارير جزائرية ان تنظيم القاعدة في بلاد «المغرب الاسلامي « قد فقد أحد أهم رجاله في الجزائر، ويتعلق الأمر بمسؤول الدعاية والتحريض في تنظيم درودكال ومرافقه، اللذين قضت عليهما قوات الجيش بمنطقة مشتة محسن ببلدية الطهر في جيجل، بعد فترة قصيرة من عملية نوعية أخرى هامة نفذتها مفرزة للجيش في ششار بخنشلة، ليتوالى سقوط أهم رجال هذا التنظيم تباعا في جبال الولايات الشرقية التي باتت مقبرة للإرهابيين.
واضافت التقارير الجزائرية ان قوات الجيش الجزائري تكاد تقضي على معظم الإرهابيين الأوائل المنضوين تحت لواء الجماعة السلفية للدعوة والقتال التي تأسست سنة 1998، وتحولت فيما بعد لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب التي يتزعمها عبد المالك درودكال ويتعلق الأمر هذه المرة بـ ص.عادل المكنى هشام أبو رواحة المسؤول عن الدعاية والتحريض في التنظيم الذي يعد من أوائل الملتحقين بالجماعات الإرهابية عام 1994.

دراسة: واحدة من كل 10 فرنسيات تعرضت للاغتصاب
24 فيفري 2018 السّاعة 10:32
قالت دراسة حول الاعتداءات الجنسية، إن امرأة أو أكثر من كل 10 فرنسيات تعرضن للاغتصاب على الأقل مرة واحدة، وفق...
المزيد >>
مقتل 20 جنديا في هجوم لطالبان على قاعدة عسكرية غرب أفغانستان
24 فيفري 2018 السّاعة 10:16
قتل 20 جنديا أفغانيا إثر هجوم مسلح شنته حركة طالبان، واستهدف قاعدة عسكرية في ولاية فرآه غربي البلاد. ونقلت...
المزيد >>
المغرب: الأمن يعتقل الصحفي توفيق بوعشرين من مكتبه
24 فيفري 2018 السّاعة 09:15
اعتقلت الشرطة المغربية الجمعة الكاتب والصحفي توفيق بو عشرين المعروف بافتتاحياته الناقدة للسلطات في...
المزيد >>
إيقاف امرأة مسلحة حاولت دهس الشرطة قرب البيت الأبيض
24 فيفري 2018 السّاعة 08:46
قالت الشرطة الأمريكية اليوم السبت 24 فيفري 2018، إن إمرأة حاولت تنفيذ عملية دهس لعدد من أعوان الشرطة بحاجز أمني...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
زعيم القاعدة يطلب من الإرهابيين الجزائريين في «الشعانبي» العودة:مخطّط لتأسيس «إمارة» كبرى في ليبيا
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 08 فيفري 2018

الجزائر ـ (وكالات)
أفادت صحيفة « الوسط « الجزائرية، امس ،بأن تحقيقات أمنية جزائرية كشفت أن المجموعات الإرهابية الناشطة في تونس والمرتبطة بتنظيم القاعدة، حصرت تعليمات زعيم تنظيم القاعدة بالمغرب الإسلامي عبد المالك دروكال مهام الإرهابيين الجزائريين الذين يرسلون إلى تونس فقط في التنظيم والتدريب. وأضافت أن الارهابي دروكال طلب من الإرهابيين الجزائريين العودة إلى الجزائر والتحضير لتاسيس لفرع جديد للقاعدة على الاراضي الليبية.
وكشفت وثائق سرية استرجعها الجيش الجزائري قبل 4 ايام بان 26 مقاتلا تونسيا وليبيا تسللوا الى ليبيا للمشاركة في الحرب وتأسيس امارة ارهابية جديدة.
وكشفت الصحفية ان بعض السلفيين من تونس والمغرب والجزائر تطوعوا للذهاب الى سوريا لمحاربة الجيش السوري لكنهم وجدوا انفسهم في جبال الشعانبي.
وفي سياق اخر اكدت تقارير جزائرية ان تنظيم القاعدة في بلاد «المغرب الاسلامي « قد فقد أحد أهم رجاله في الجزائر، ويتعلق الأمر بمسؤول الدعاية والتحريض في تنظيم درودكال ومرافقه، اللذين قضت عليهما قوات الجيش بمنطقة مشتة محسن ببلدية الطهر في جيجل، بعد فترة قصيرة من عملية نوعية أخرى هامة نفذتها مفرزة للجيش في ششار بخنشلة، ليتوالى سقوط أهم رجال هذا التنظيم تباعا في جبال الولايات الشرقية التي باتت مقبرة للإرهابيين.
واضافت التقارير الجزائرية ان قوات الجيش الجزائري تكاد تقضي على معظم الإرهابيين الأوائل المنضوين تحت لواء الجماعة السلفية للدعوة والقتال التي تأسست سنة 1998، وتحولت فيما بعد لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب التي يتزعمها عبد المالك درودكال ويتعلق الأمر هذه المرة بـ ص.عادل المكنى هشام أبو رواحة المسؤول عن الدعاية والتحريض في التنظيم الذي يعد من أوائل الملتحقين بالجماعات الإرهابية عام 1994.

دراسة: واحدة من كل 10 فرنسيات تعرضت للاغتصاب
24 فيفري 2018 السّاعة 10:32
قالت دراسة حول الاعتداءات الجنسية، إن امرأة أو أكثر من كل 10 فرنسيات تعرضن للاغتصاب على الأقل مرة واحدة، وفق...
المزيد >>
مقتل 20 جنديا في هجوم لطالبان على قاعدة عسكرية غرب أفغانستان
24 فيفري 2018 السّاعة 10:16
قتل 20 جنديا أفغانيا إثر هجوم مسلح شنته حركة طالبان، واستهدف قاعدة عسكرية في ولاية فرآه غربي البلاد. ونقلت...
المزيد >>
المغرب: الأمن يعتقل الصحفي توفيق بوعشرين من مكتبه
24 فيفري 2018 السّاعة 09:15
اعتقلت الشرطة المغربية الجمعة الكاتب والصحفي توفيق بو عشرين المعروف بافتتاحياته الناقدة للسلطات في...
المزيد >>
إيقاف امرأة مسلحة حاولت دهس الشرطة قرب البيت الأبيض
24 فيفري 2018 السّاعة 08:46
قالت الشرطة الأمريكية اليوم السبت 24 فيفري 2018، إن إمرأة حاولت تنفيذ عملية دهس لعدد من أعوان الشرطة بحاجز أمني...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الجليل المسعودي
الظاهر والمخفي في خطاب الطبوبي
إذا كانت السياسة هي «فن إدارة التناقضات» فإن شرط القيام بهذه المهمة يتوقف على توخّي منهج التعقّل والاتّزان وليس منهج التنطّع وردّة الفعل.
المزيد >>