أولا وأخيرا:«مــن تحزّب خـــــــان»
خالد الحدّاد
لا بديـــل عن التوافــق
فجأة علا الضجيج وتكثّفت عناصر الضبابيّة. وأوشك المشهد الوطني أن يدخل منعرجا جديدا فيه محاذير عديدة من تدهور العلاقة بين عنصرين أساسيّين في الحياة الوطنية هما الحكومة والاتحاد...
المزيد >>
أولا وأخيرا:«مــن تحزّب خـــــــان»
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 03 جانفي 2018

حتى لا يلدغ التونسي من جحره ثماني مرات بمعدل لدغة في السنة ونحن في العام الثامن من تهريب الرئيس بن علي وإسقاط نظامه واستيراد نظام مركب من ديمقراطية الأتراك وقبلية الخليج فلا النهضة ولا النداء ولا المائتين وعشرة أحزاب الباقية ولا جميعها دفعة واحدة تشكل ضمانة الشغل والحرية والكرامة الوطنية في هذا البلد التجربة قدمت حجة الإثبات القاطعة على أْن كل هذه الأحزاب فشلت في أن تضمن لنفسها الاستقرار فمن العبث أن نترقب منها أن تضمنه لبلد برمته وهو على كفوف عفاريت المافيا ينام ويصحو على السياسات العرجاء والاقتصاد الأجرب والتنمية العمياء والعدالة المجنونة وشعب في عطلة طويلة الأمد يكيل لنفسه ما فاض كيله من الحرية والحقوق والحريات وهو معفي من الواجبات باستثناء واجبات العطل والراحة كواجب عصيدة الزقوقو في المولد النبوي الشريف وخبزة القاطو والدجاجة المصلية في رأس السنة على حساب رأس الشهر.

وحتى لا يلدغ التونسي مائتين واثنتي عشرة مرة من جحره بمعدل مرة لكل حزب في البلد عليه ألا ينتظر خيرا من هذه الأحزاب ولا ينتظر عسلا نقيا صافيا من عشوش الدبابير وأن ينخرط في الأحزاب الراقية اذا أراد الارتقاء بنفسه وبلده وهي حزب العمل وحزب الكد وحزب الجد وحزب عرق الجبين وحزب كد اليمين وحزب البذل وحزب العطاء وتنسيقية حب الوطن.
وفي ما عدا هذا الانخراط فإن الانخراط اذا اقتصر على غير هذه الأحزاب يجعلني أترحم على الزعيم معمر القذافي وأقول «من تحزّب خان» فعلا...

بقلم: مسعود الكوكي
المواطن فاعلا... ومستفيدا
22 أفريل 2018 السّاعة 21:00
تعيش بلادنا هذه الأيام أجواء المنافسة على مقاعد الانتخابات البلدية وتعم المعارك السياسية وحرب الشعارات...
المزيد >>
تحاليل «الشروق»:قراءة في خطاب متواتر ومكرّر:الطبوبي حبيس «الساعات القادمة» و«الخطوط الحُمر»؟
22 أفريل 2018 السّاعة 21:00
مناهج وآليات تحليل الخطاب عموما، وخاصة المقاربة التداوليّة منها، تمنحُ فرصا لاكتشاف المسكوت عنه أو المخفي...
المزيد >>
رسالة الى الأخ الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل
22 أفريل 2018 السّاعة 21:00
لقد التقيتك أكثر من مرّة وتعرّفت إليكم فعرفت فيكم الصدق والعزيمة وقوة الانتماء وحب الخير لأبناء وطنك. ومن...
المزيد >>
في البـــــــــــدء:الصين وأمريكا هل دقّت ساعة المواجهة؟
22 أفريل 2018 السّاعة 21:00
تصاعدت في الآونة الاخيرة الحرب الكلامية بين أمريكا والصين في في فصل جديد من صراع الهيمنة بين الولايات...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
أولا وأخيرا:«مــن تحزّب خـــــــان»
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 03 جانفي 2018

حتى لا يلدغ التونسي من جحره ثماني مرات بمعدل لدغة في السنة ونحن في العام الثامن من تهريب الرئيس بن علي وإسقاط نظامه واستيراد نظام مركب من ديمقراطية الأتراك وقبلية الخليج فلا النهضة ولا النداء ولا المائتين وعشرة أحزاب الباقية ولا جميعها دفعة واحدة تشكل ضمانة الشغل والحرية والكرامة الوطنية في هذا البلد التجربة قدمت حجة الإثبات القاطعة على أْن كل هذه الأحزاب فشلت في أن تضمن لنفسها الاستقرار فمن العبث أن نترقب منها أن تضمنه لبلد برمته وهو على كفوف عفاريت المافيا ينام ويصحو على السياسات العرجاء والاقتصاد الأجرب والتنمية العمياء والعدالة المجنونة وشعب في عطلة طويلة الأمد يكيل لنفسه ما فاض كيله من الحرية والحقوق والحريات وهو معفي من الواجبات باستثناء واجبات العطل والراحة كواجب عصيدة الزقوقو في المولد النبوي الشريف وخبزة القاطو والدجاجة المصلية في رأس السنة على حساب رأس الشهر.

وحتى لا يلدغ التونسي مائتين واثنتي عشرة مرة من جحره بمعدل مرة لكل حزب في البلد عليه ألا ينتظر خيرا من هذه الأحزاب ولا ينتظر عسلا نقيا صافيا من عشوش الدبابير وأن ينخرط في الأحزاب الراقية اذا أراد الارتقاء بنفسه وبلده وهي حزب العمل وحزب الكد وحزب الجد وحزب عرق الجبين وحزب كد اليمين وحزب البذل وحزب العطاء وتنسيقية حب الوطن.
وفي ما عدا هذا الانخراط فإن الانخراط اذا اقتصر على غير هذه الأحزاب يجعلني أترحم على الزعيم معمر القذافي وأقول «من تحزّب خان» فعلا...

بقلم: مسعود الكوكي
المواطن فاعلا... ومستفيدا
22 أفريل 2018 السّاعة 21:00
تعيش بلادنا هذه الأيام أجواء المنافسة على مقاعد الانتخابات البلدية وتعم المعارك السياسية وحرب الشعارات...
المزيد >>
تحاليل «الشروق»:قراءة في خطاب متواتر ومكرّر:الطبوبي حبيس «الساعات القادمة» و«الخطوط الحُمر»؟
22 أفريل 2018 السّاعة 21:00
مناهج وآليات تحليل الخطاب عموما، وخاصة المقاربة التداوليّة منها، تمنحُ فرصا لاكتشاف المسكوت عنه أو المخفي...
المزيد >>
رسالة الى الأخ الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل
22 أفريل 2018 السّاعة 21:00
لقد التقيتك أكثر من مرّة وتعرّفت إليكم فعرفت فيكم الصدق والعزيمة وقوة الانتماء وحب الخير لأبناء وطنك. ومن...
المزيد >>
في البـــــــــــدء:الصين وأمريكا هل دقّت ساعة المواجهة؟
22 أفريل 2018 السّاعة 21:00
تصاعدت في الآونة الاخيرة الحرب الكلامية بين أمريكا والصين في في فصل جديد من صراع الهيمنة بين الولايات...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
لا بديـــل عن التوافــق
فجأة علا الضجيج وتكثّفت عناصر الضبابيّة. وأوشك المشهد الوطني أن يدخل منعرجا جديدا فيه محاذير عديدة من تدهور العلاقة بين عنصرين أساسيّين في الحياة الوطنية هما الحكومة والاتحاد...
المزيد >>