تصنيف تونس... وفشل الديبلوماسية !
خالد الحدّاد
هوس مرضي برئاسية 2019
لا تنفكّ مستجدّات الساحة الوطنيّة، من أحداث ومواقف وتصريحات، تكشفُ عن هوس يكاد يكون مرضيا لدى نُخبتنا بالانتخابات الرئاسيّة، إذ على الرغم من أنّ موعدها تفصلنا عنه قرابة العامين...
المزيد >>
تصنيف تونس... وفشل الديبلوماسية !
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 08 ديسمبر 2017

مرّة اخرى تثبت الديبلوماسية التونسية فشلها الذريع في الدفاع عن تونس ومصالحها ، فتصنيف الاتحاد الاوروبي لتونس باعتبارها «جنّة ضريبيةً» مثّل ضربة موجعة للاقتصاد التّونسي المتعثّر وهذه ليست المرّة الاولى التي تجد فيها الديبلوماسية التونسية نفسها في التسلّل !
فمن بين الديبلوماسيات العربية وخاصة المغاربية يمكن الجزم ان الديبلوماسية التونسية هي الاقل حضورا في المحافل الدولية فاغلب الذين يمثلون تونس اخر شيء يعنيهم هو الدفاع عن مصالح بلادهم امّا بسبب انعدام الكفاءة والاختصاص او بسبب الانغماس في ثقافة الغنيمة من اجل اكثر ما يمكن من تحصيل الامتيازات المباشرة وغير المباشرة وعلى مدى سنوات في مهنة الصحافة ومن الاسفار التقيت نماذج غريبة من «الديبلوماسيين « الذين لا يعنيهم شيئا من امر تونس !
ولئن كان من الثّابت والاكيد ان هناك الكثير من الديبلوماسيين الشرفاء والغيورين على تونس إلا ان المنظومة التي تعمل وفقها وزارة الخارجية ومصالحها في الخارج تجعلهم يصطدمون بالبيروقراطية الديبلوماسية التي تقتل المبادرة وتحوّل الديبلوماسي بكل ما يمكن ان يحمله من مبادرات ورؤى ومقترحات الى مجرّد موظّف عليه الالتزام بالاوامر وهو ما يحرم تونس من الكثير من الكفاءات وفرص الاستثمار.
فقرار الاتحاد الاوروبي وبغض النّظر عن الانعكاسات الخطيرة التي ستترتب عنه وبغض النظر عن خلفياته او اللوبيات التي تقف خلفه يكشف لنا حقيقة العجز الكامل للديبلوماسية التونسية التي مازالت تعمل وفق منظومة الستينات ووفق منظومة الاقارب والاصهار والمكافآت والترضيات للنافذين في الوزارات والاحزاب والنقابات فمتى نتعلّم من تجارب دول اخرى قطعت ديبلوماسيتها خطوات شاسعة في استقطاب الاستثمار وترويج الانتاج الثقافي وتسويق السياحة في الوقت الذي تملك فيه تونس كل مقوّمات الدولة العربية الاسلامية الحديثة التي تسعى للنجاح في تجربتها الديمقراطية وهو ما لا يتوفٍر لاي دولة اخرى في محيطنا العربي والاسلامي.
فهل نعي الدّرس ؟!

نورالدين بالطيب
هوس مرضي برئاسية 2019
21 جانفي 2018 السّاعة 21:00
لا تنفكّ مستجدّات الساحة الوطنيّة، من أحداث ومواقف وتصريحات، تكشفُ عن هوس يكاد يكون مرضيا لدى نُخبتنا...
المزيد >>
حرب ...البيروقراطية
20 جانفي 2018 السّاعة 21:00
الحرب على البيروقراطية لا تحتاج الى حسن النوايا والى الإجراءات التي يعلن عنها في المناسبات بل تحتاج الى...
المزيد >>
من أجل ميثاق حوار اجتماعي مسؤول
19 جانفي 2018 السّاعة 21:00
قد يكون الأمر حدث على سبيل المصادفة، لكنها مصادفة حسنة أن ينتظم مؤتمر الأعراف ولم يتمّ تنظيف الشوارع بعدُ من...
المزيد >>
الاستثمار .... والإشكاليات العقّارية !
18 جانفي 2018 السّاعة 21:00
أعلن رئيس الحكومة يوسف الشّاهد لدى اشرافه صباح أمس الأربعاء على مؤتمر اتّحاد الأعراف عن مجموعة من الاجراءات...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
تصنيف تونس... وفشل الديبلوماسية !
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 08 ديسمبر 2017

مرّة اخرى تثبت الديبلوماسية التونسية فشلها الذريع في الدفاع عن تونس ومصالحها ، فتصنيف الاتحاد الاوروبي لتونس باعتبارها «جنّة ضريبيةً» مثّل ضربة موجعة للاقتصاد التّونسي المتعثّر وهذه ليست المرّة الاولى التي تجد فيها الديبلوماسية التونسية نفسها في التسلّل !
فمن بين الديبلوماسيات العربية وخاصة المغاربية يمكن الجزم ان الديبلوماسية التونسية هي الاقل حضورا في المحافل الدولية فاغلب الذين يمثلون تونس اخر شيء يعنيهم هو الدفاع عن مصالح بلادهم امّا بسبب انعدام الكفاءة والاختصاص او بسبب الانغماس في ثقافة الغنيمة من اجل اكثر ما يمكن من تحصيل الامتيازات المباشرة وغير المباشرة وعلى مدى سنوات في مهنة الصحافة ومن الاسفار التقيت نماذج غريبة من «الديبلوماسيين « الذين لا يعنيهم شيئا من امر تونس !
ولئن كان من الثّابت والاكيد ان هناك الكثير من الديبلوماسيين الشرفاء والغيورين على تونس إلا ان المنظومة التي تعمل وفقها وزارة الخارجية ومصالحها في الخارج تجعلهم يصطدمون بالبيروقراطية الديبلوماسية التي تقتل المبادرة وتحوّل الديبلوماسي بكل ما يمكن ان يحمله من مبادرات ورؤى ومقترحات الى مجرّد موظّف عليه الالتزام بالاوامر وهو ما يحرم تونس من الكثير من الكفاءات وفرص الاستثمار.
فقرار الاتحاد الاوروبي وبغض النّظر عن الانعكاسات الخطيرة التي ستترتب عنه وبغض النظر عن خلفياته او اللوبيات التي تقف خلفه يكشف لنا حقيقة العجز الكامل للديبلوماسية التونسية التي مازالت تعمل وفق منظومة الستينات ووفق منظومة الاقارب والاصهار والمكافآت والترضيات للنافذين في الوزارات والاحزاب والنقابات فمتى نتعلّم من تجارب دول اخرى قطعت ديبلوماسيتها خطوات شاسعة في استقطاب الاستثمار وترويج الانتاج الثقافي وتسويق السياحة في الوقت الذي تملك فيه تونس كل مقوّمات الدولة العربية الاسلامية الحديثة التي تسعى للنجاح في تجربتها الديمقراطية وهو ما لا يتوفٍر لاي دولة اخرى في محيطنا العربي والاسلامي.
فهل نعي الدّرس ؟!

نورالدين بالطيب
هوس مرضي برئاسية 2019
21 جانفي 2018 السّاعة 21:00
لا تنفكّ مستجدّات الساحة الوطنيّة، من أحداث ومواقف وتصريحات، تكشفُ عن هوس يكاد يكون مرضيا لدى نُخبتنا...
المزيد >>
حرب ...البيروقراطية
20 جانفي 2018 السّاعة 21:00
الحرب على البيروقراطية لا تحتاج الى حسن النوايا والى الإجراءات التي يعلن عنها في المناسبات بل تحتاج الى...
المزيد >>
من أجل ميثاق حوار اجتماعي مسؤول
19 جانفي 2018 السّاعة 21:00
قد يكون الأمر حدث على سبيل المصادفة، لكنها مصادفة حسنة أن ينتظم مؤتمر الأعراف ولم يتمّ تنظيف الشوارع بعدُ من...
المزيد >>
الاستثمار .... والإشكاليات العقّارية !
18 جانفي 2018 السّاعة 21:00
أعلن رئيس الحكومة يوسف الشّاهد لدى اشرافه صباح أمس الأربعاء على مؤتمر اتّحاد الأعراف عن مجموعة من الاجراءات...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
هوس مرضي برئاسية 2019
لا تنفكّ مستجدّات الساحة الوطنيّة، من أحداث ومواقف وتصريحات، تكشفُ عن هوس يكاد يكون مرضيا لدى نُخبتنا بالانتخابات الرئاسيّة، إذ على الرغم من أنّ موعدها تفصلنا عنه قرابة العامين...
المزيد >>