فوضى وحالات إغماء أمام قاعة المونديال:عندما يتدافع الشباب على «الحرقة»...حتى في السينما !
عبد الجليل المسعودي
لنترك حكومــة الشاهد تشتغـــل
بإجرائه التحوير الجزئي الذي استكمل به تشكيل حكومته يكون يوسف الشاهد قد أغلق باب التكهّنات والمزايدات، وأكّد، في ذات الوقت أنه يحافظ على اليد التنفيذية الطُولى في البلاد، وهو ما...
المزيد >>
فوضى وحالات إغماء أمام قاعة المونديال:عندما يتدافع الشباب على «الحرقة»...حتى في السينما !
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 09 نوفمبر 2017

لم تستطع قاعة المونديال استيعاب مئات الشباب الذين هبوا لمشاهدة الفيلم الوثائقي «ولدك راجل» للمخرج التونسي هيفل بن يوسف اول امس الثلاثاء على الساعة الثانية بعد الزوال مما اضطر المشرفين على القاعة لاعادة عرضه على الساعة الثالثة مساء نظرا لحالة الفوضى التي شهدها نهج ابن خلدون بالعاصمة وصلت حد الإغماء ... 

تونس الشروق  
تجمع مئات الشباب يوم الثلاثاء امام قاعة المونديال احتجاجا على عدم تمكنهم من الدخول لمشاهدة الشريط الوثائقي «ولدك راجل» جمهور هذا الشريط حضر بالمئات مما فاق طاقة استيعاب قاعة العرض التي لا تتسع لأكثر من 400 مشاهد وعبر عدد منهم عن استيائهم لسوء التنظيم محملين المسؤولية للجنة التنظيم التي لم تتحكم في بيع التذاكر التي فاقت طاقة استيعاب قاعة المونديال، وقد كثر التدافع والصراخ امام القاعة وصل الى حد إغماء احدى الفتيات مما اضطر المنظمين لاعادة عرض الشريط لبقية الجمهور الذي لم يتمكن من الدخول على الساعة الثالثة بعد الزوال.
وقد هب هؤلاء الشباب لمشاهدة شريط «ولدك راجل» لمحتواه الذي يطرح قضية الهجرة غير الشرعية حسب عدد منهم معتبرين الموضوع مهما بالنسبة اليهم ليكتشفوا ما ينتظر الشباب «الحارق» الى بلاد «الطليان» على حد تعبيرهم

رحلة شاقة مع شباب «حارق»
في حين اختار عدد من المخرجين تناول موضوع الهجرة غير الشرعية من زاوية الأسباب الدافعة والتحضير لها وهوس الشباب بهذه الآفة فضل مخرج شريط «ولدك راجل» تصويرها في المرحلة الاخيرة اي عندما يتمكن الشباب من الوصول الى حيث أخذهم الحلم اين يصطدمون بواقع امر واصعب مما تخيلوا ...فهل سيجدون الجنة التي طالما حلموا بها؟ وهل سيحققون آمالهم واحلامهم التي ركبوا قوارب الموت من اجلها ؟ شريط «ولدك راجل» يجيب عن هذه التساؤلات من خلال عدد من الشبان الذين مروا بهذه التجربة.
الشريط يراوح بين الوثائقي والروائي ويصور على امتداد 60 دقيقة حياة مجموعة من الشبان التونسيين وكيفية تأقلمهم مع نمط العيش في أوروبا وبالتحديد بين باريس ومونبيليي وجنيف. وقد تم تصويرالشريط على امتداد اربعة أعوام انطلقت الرحلة منذ 2012 عندما تعرف هيفل بن يوسف على مجموعة من الشبان الذين يقيمون بفرنسا بصفة غير شرعية وهم من جهات مختلفة من تونس وصلوا الى أوربا عن طريق ما يسمى «بالحرقة» هروبا من الفقر والخصاصة والحرمان والخذلان في وطن لم يقدم لهم شيءا كما عبر هؤلاء الشبان ...

رسائل وعبر
«عربي» في الـ 19 من عمره سافر كسائح في سن الـ15 لكن بمجرد وصوله قرر العودة فهو لم يستطع التكيف مع الوضع الذي وجده هناك حين اكتشف ان الواقع مختلف تماما عما كان يحلم به اذ ينام ويستيقظ مع الخوف والمخاطر والفرار من الدوريات الأمنية ... ولا يختلف بقية الشباب عن «عربي» فنفس المصير واجه هؤلاء واكتشفوا ان بلوغ الحلم ليس بالبساطة التي تصوروها وأن طريقهم الى الثروة ورغم ذلك يرفضون العودة دون تحقيق الحلم ...
الفيلم عرض عددا من الشهادات عن الواقع الذي يعيشه 7 شبان تتراوح أعمارهم بين العشرين والثلاثين عاما وكيفية وصولهم إلى أوروبا وقسوة الحياة التي اصطدموا بها ومعاناتهم اليومية مع العنصرية في الأوساط الأوروبية حتى ان هناك من عبر عن رغبته في العودة إلى تونس لكنه لن يعود دون سيارة وثروة خاطر بحياته من اجلها .... هكذا هم يفكرون رغم قساوة الحياة خاصة فهم مازالوا يعتقدون ان فرنسا وكل أوروبا هي الثروة والحياة الجميلة والرخاء والجنة الموعودة ... تتلاطمهم امواج القهر والذل في ذاك المجتمع العنصري كما رأوه لكن ابطال « ولدك راجل» يأملون في غد افضل يقاومون كل انواع البؤس في أوروبا ولا يفضلون العودة الى تونس دون تحقيق الحلم الذين هاجروا من اجله.
مخرج الشريط اعتذر في نهاية العرض للجمهور الذي تدافع من اجل شريطه واكد ان الفيلم يحمل الكثير من الرسائل للشباب الذي يفكر في «الحرقة» عله يكون بمثابة العبرة لمن مازالت تراوده فكرة الهجرة غير الشرعية ..

نجوى الحيدري
الدكتورة هالة الوردي: "كشفي لملفات فساد وراء إقالتي"
21 نوفمبر 2017 السّاعة 11:06
تونس- الشروق أون لاين- نور الدين بالطيب: عقدت الدكتورة هالة الوردي في فضاء "التياترو" منذ قليل ندوة صحفية كشفت...
المزيد >>
تعرّض الفنّان إيمان البحر درويش إلى أزمة صحية مفاجئة بعد قرار إيقافه عن الغناء
20 نوفمبر 2017 السّاعة 23:39
تعرض الفنان إيمان البحر درويش،منذ قليل، لأزمة صحية مفاجئة، إذ أصيب بارتفاع في ضغط الدم، تسبب في حدوث نزيف في...
المزيد >>
خاضت أول تجربة في مسلسل «ناعورة الهواء 2»:إيناس جابر موهبة فنية قادمة على مهل
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
يحفظ تاريخ الدراما التلفزيونية بدرجة أولى للمنتج نجيب عياد المراهنة على المواهب الشابة في أعماله الدرامية...
المزيد >>
سلام صلاح الدين لـ «الشروق» :غلق «دار الموسيقى» كان متوقعا لهــــذه الأسبـــــــــــاب
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
أكد الفنان سلام صلاح الدين تفرغه الكامل للعمل النقابي في صلب «نقابة الفنان المبدع» تحت لواء اتحاد العمال...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
فوضى وحالات إغماء أمام قاعة المونديال:عندما يتدافع الشباب على «الحرقة»...حتى في السينما !
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 09 نوفمبر 2017

لم تستطع قاعة المونديال استيعاب مئات الشباب الذين هبوا لمشاهدة الفيلم الوثائقي «ولدك راجل» للمخرج التونسي هيفل بن يوسف اول امس الثلاثاء على الساعة الثانية بعد الزوال مما اضطر المشرفين على القاعة لاعادة عرضه على الساعة الثالثة مساء نظرا لحالة الفوضى التي شهدها نهج ابن خلدون بالعاصمة وصلت حد الإغماء ... 

تونس الشروق  
تجمع مئات الشباب يوم الثلاثاء امام قاعة المونديال احتجاجا على عدم تمكنهم من الدخول لمشاهدة الشريط الوثائقي «ولدك راجل» جمهور هذا الشريط حضر بالمئات مما فاق طاقة استيعاب قاعة العرض التي لا تتسع لأكثر من 400 مشاهد وعبر عدد منهم عن استيائهم لسوء التنظيم محملين المسؤولية للجنة التنظيم التي لم تتحكم في بيع التذاكر التي فاقت طاقة استيعاب قاعة المونديال، وقد كثر التدافع والصراخ امام القاعة وصل الى حد إغماء احدى الفتيات مما اضطر المنظمين لاعادة عرض الشريط لبقية الجمهور الذي لم يتمكن من الدخول على الساعة الثالثة بعد الزوال.
وقد هب هؤلاء الشباب لمشاهدة شريط «ولدك راجل» لمحتواه الذي يطرح قضية الهجرة غير الشرعية حسب عدد منهم معتبرين الموضوع مهما بالنسبة اليهم ليكتشفوا ما ينتظر الشباب «الحارق» الى بلاد «الطليان» على حد تعبيرهم

رحلة شاقة مع شباب «حارق»
في حين اختار عدد من المخرجين تناول موضوع الهجرة غير الشرعية من زاوية الأسباب الدافعة والتحضير لها وهوس الشباب بهذه الآفة فضل مخرج شريط «ولدك راجل» تصويرها في المرحلة الاخيرة اي عندما يتمكن الشباب من الوصول الى حيث أخذهم الحلم اين يصطدمون بواقع امر واصعب مما تخيلوا ...فهل سيجدون الجنة التي طالما حلموا بها؟ وهل سيحققون آمالهم واحلامهم التي ركبوا قوارب الموت من اجلها ؟ شريط «ولدك راجل» يجيب عن هذه التساؤلات من خلال عدد من الشبان الذين مروا بهذه التجربة.
الشريط يراوح بين الوثائقي والروائي ويصور على امتداد 60 دقيقة حياة مجموعة من الشبان التونسيين وكيفية تأقلمهم مع نمط العيش في أوروبا وبالتحديد بين باريس ومونبيليي وجنيف. وقد تم تصويرالشريط على امتداد اربعة أعوام انطلقت الرحلة منذ 2012 عندما تعرف هيفل بن يوسف على مجموعة من الشبان الذين يقيمون بفرنسا بصفة غير شرعية وهم من جهات مختلفة من تونس وصلوا الى أوربا عن طريق ما يسمى «بالحرقة» هروبا من الفقر والخصاصة والحرمان والخذلان في وطن لم يقدم لهم شيءا كما عبر هؤلاء الشبان ...

رسائل وعبر
«عربي» في الـ 19 من عمره سافر كسائح في سن الـ15 لكن بمجرد وصوله قرر العودة فهو لم يستطع التكيف مع الوضع الذي وجده هناك حين اكتشف ان الواقع مختلف تماما عما كان يحلم به اذ ينام ويستيقظ مع الخوف والمخاطر والفرار من الدوريات الأمنية ... ولا يختلف بقية الشباب عن «عربي» فنفس المصير واجه هؤلاء واكتشفوا ان بلوغ الحلم ليس بالبساطة التي تصوروها وأن طريقهم الى الثروة ورغم ذلك يرفضون العودة دون تحقيق الحلم ...
الفيلم عرض عددا من الشهادات عن الواقع الذي يعيشه 7 شبان تتراوح أعمارهم بين العشرين والثلاثين عاما وكيفية وصولهم إلى أوروبا وقسوة الحياة التي اصطدموا بها ومعاناتهم اليومية مع العنصرية في الأوساط الأوروبية حتى ان هناك من عبر عن رغبته في العودة إلى تونس لكنه لن يعود دون سيارة وثروة خاطر بحياته من اجلها .... هكذا هم يفكرون رغم قساوة الحياة خاصة فهم مازالوا يعتقدون ان فرنسا وكل أوروبا هي الثروة والحياة الجميلة والرخاء والجنة الموعودة ... تتلاطمهم امواج القهر والذل في ذاك المجتمع العنصري كما رأوه لكن ابطال « ولدك راجل» يأملون في غد افضل يقاومون كل انواع البؤس في أوروبا ولا يفضلون العودة الى تونس دون تحقيق الحلم الذين هاجروا من اجله.
مخرج الشريط اعتذر في نهاية العرض للجمهور الذي تدافع من اجل شريطه واكد ان الفيلم يحمل الكثير من الرسائل للشباب الذي يفكر في «الحرقة» عله يكون بمثابة العبرة لمن مازالت تراوده فكرة الهجرة غير الشرعية ..

نجوى الحيدري
الدكتورة هالة الوردي: "كشفي لملفات فساد وراء إقالتي"
21 نوفمبر 2017 السّاعة 11:06
تونس- الشروق أون لاين- نور الدين بالطيب: عقدت الدكتورة هالة الوردي في فضاء "التياترو" منذ قليل ندوة صحفية كشفت...
المزيد >>
تعرّض الفنّان إيمان البحر درويش إلى أزمة صحية مفاجئة بعد قرار إيقافه عن الغناء
20 نوفمبر 2017 السّاعة 23:39
تعرض الفنان إيمان البحر درويش،منذ قليل، لأزمة صحية مفاجئة، إذ أصيب بارتفاع في ضغط الدم، تسبب في حدوث نزيف في...
المزيد >>
خاضت أول تجربة في مسلسل «ناعورة الهواء 2»:إيناس جابر موهبة فنية قادمة على مهل
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
يحفظ تاريخ الدراما التلفزيونية بدرجة أولى للمنتج نجيب عياد المراهنة على المواهب الشابة في أعماله الدرامية...
المزيد >>
سلام صلاح الدين لـ «الشروق» :غلق «دار الموسيقى» كان متوقعا لهــــذه الأسبـــــــــــاب
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
أكد الفنان سلام صلاح الدين تفرغه الكامل للعمل النقابي في صلب «نقابة الفنان المبدع» تحت لواء اتحاد العمال...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الجليل المسعودي
لنترك حكومــة الشاهد تشتغـــل
بإجرائه التحوير الجزئي الذي استكمل به تشكيل حكومته يكون يوسف الشاهد قد أغلق باب التكهّنات والمزايدات، وأكّد، في ذات الوقت أنه يحافظ على اليد التنفيذية الطُولى في البلاد، وهو ما...
المزيد >>