ما لم يُقل..
عبد الجليل المسعودي
لنترك حكومــة الشاهد تشتغـــل
بإجرائه التحوير الجزئي الذي استكمل به تشكيل حكومته يكون يوسف الشاهد قد أغلق باب التكهّنات والمزايدات، وأكّد، في ذات الوقت أنه يحافظ على اليد التنفيذية الطُولى في البلاد، وهو ما...
المزيد >>
ما لم يُقل..
16 أكتوبر 2017 | 12:20

تعدّ تونس 3 ملايين شاب أي ما يمثل نسبة 24 بالمائة من عدد السكّان، منهم مليون شاب في حالة يأس وإحباط (خارج أُطُر التعليم والتشغيل والتدريب) وفقا لتقرير البنك الدولي حول ازالة الحواجز أمام اشراك الشباب/تونس 2014..

على يقين أن من يختزل الحلول الحقيقية لمشاكل الشباب المتراكمة اليوم ومنها الهجرة غير الشرعية (الحرقة) والبطالة... في سياسات أو برامج قطاعية او استراتيجية عمل أحادية لوزارة بعينها وفي مقدّمتها المعالجة الأمنية فهو واهم، فالمسألة أعمق بكثير وتحتاج الى إرادة سياسية حقيقية تتكاتف فيها جهود كلّ الأطراف المعنية بالشأن الشبابي الذي يعتبر مشغلا وطنيا أفقيا ومسألة أمن قومي تتطلّب اهتماما متواصلا وبعيدا عن أي توظيف سياسي..

ومن خلال تجربتي السابقة في ديوان الوزارة لمدّة مطوّلة نسبيا، أُشير الى أنّ مسؤولية الإحاطة بالشباب وتأطيره وتربيته وتنشئته وإدماجه وتشريكه في الشأن العام هي مسؤولية مشتركة بين العائلة ومختلف مكوّنات المجتمع المدني وهياكل الدولة المعنية بالشأن الشبابي والتي تفوق 17 وزارة متداخلة، وأنّ أدوار الهياكل العمومية للشباب والقائمين عليها من إطارات الشباب بدور الشباب هي بالأساس تأمين مهام التنشيط التربوي الاجتماعي الثقافي في الأوقات الحرة للشباب وفقا للمرسوم عدد 119 لسنة 2011 ..

كل التقدير والدعم لشرفاء قطاع الشباب الذين لا سند لهم سوى الكفاءة ونظافة اليد وضمير مهني حيّ يصدع بالحق ولا يغفل عن الواجب..

الصادق التواتي
القبطان المتقاعد والمرأة التي طرحت جلدها
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
اتفق أن تقابل قبطان تقاعد عن العمل منذ عدة سنوات وسيدة تبدو على ملامحها ومظهرها علامات الثراء والرفعة في...
المزيد >>
إثر تصريحات السيد وزير التربية:وضعية التعليم في تونس بين الموجـود والمنشـود
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
عاد التلاميذ أخيرا الى مدارسهم ومعاهدهم بعد ان قضّوا عطلة لم تتجاوز الاسبوع بعد نحو أربعة أسابيع من الدراسة...
المزيد >>
صابة الزيتون يداهمها اللصوص وعصابات الاحتكار والتهريب والترهيب !؟
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
تعيش غابات الزيتون بولاية سوسة صحبة الولايات المجاورة حالة مأساوية مريبة كريهة اذ تهافت لصوص الزيتون...
المزيد >>
حول إمكانية إحداث ديوان للخضــــــر والغـــــلال
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
من منا لا يعرف أن العيشة أصبحت لا تطاق في بلدنا تونس والحال أن الساسة الذين تم انتخابهم هم السبب الأول في...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
ما لم يُقل..
16 أكتوبر 2017 | 12:20

تعدّ تونس 3 ملايين شاب أي ما يمثل نسبة 24 بالمائة من عدد السكّان، منهم مليون شاب في حالة يأس وإحباط (خارج أُطُر التعليم والتشغيل والتدريب) وفقا لتقرير البنك الدولي حول ازالة الحواجز أمام اشراك الشباب/تونس 2014..

على يقين أن من يختزل الحلول الحقيقية لمشاكل الشباب المتراكمة اليوم ومنها الهجرة غير الشرعية (الحرقة) والبطالة... في سياسات أو برامج قطاعية او استراتيجية عمل أحادية لوزارة بعينها وفي مقدّمتها المعالجة الأمنية فهو واهم، فالمسألة أعمق بكثير وتحتاج الى إرادة سياسية حقيقية تتكاتف فيها جهود كلّ الأطراف المعنية بالشأن الشبابي الذي يعتبر مشغلا وطنيا أفقيا ومسألة أمن قومي تتطلّب اهتماما متواصلا وبعيدا عن أي توظيف سياسي..

ومن خلال تجربتي السابقة في ديوان الوزارة لمدّة مطوّلة نسبيا، أُشير الى أنّ مسؤولية الإحاطة بالشباب وتأطيره وتربيته وتنشئته وإدماجه وتشريكه في الشأن العام هي مسؤولية مشتركة بين العائلة ومختلف مكوّنات المجتمع المدني وهياكل الدولة المعنية بالشأن الشبابي والتي تفوق 17 وزارة متداخلة، وأنّ أدوار الهياكل العمومية للشباب والقائمين عليها من إطارات الشباب بدور الشباب هي بالأساس تأمين مهام التنشيط التربوي الاجتماعي الثقافي في الأوقات الحرة للشباب وفقا للمرسوم عدد 119 لسنة 2011 ..

كل التقدير والدعم لشرفاء قطاع الشباب الذين لا سند لهم سوى الكفاءة ونظافة اليد وضمير مهني حيّ يصدع بالحق ولا يغفل عن الواجب..

الصادق التواتي
القبطان المتقاعد والمرأة التي طرحت جلدها
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
اتفق أن تقابل قبطان تقاعد عن العمل منذ عدة سنوات وسيدة تبدو على ملامحها ومظهرها علامات الثراء والرفعة في...
المزيد >>
إثر تصريحات السيد وزير التربية:وضعية التعليم في تونس بين الموجـود والمنشـود
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
عاد التلاميذ أخيرا الى مدارسهم ومعاهدهم بعد ان قضّوا عطلة لم تتجاوز الاسبوع بعد نحو أربعة أسابيع من الدراسة...
المزيد >>
صابة الزيتون يداهمها اللصوص وعصابات الاحتكار والتهريب والترهيب !؟
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
تعيش غابات الزيتون بولاية سوسة صحبة الولايات المجاورة حالة مأساوية مريبة كريهة اذ تهافت لصوص الزيتون...
المزيد >>
حول إمكانية إحداث ديوان للخضــــــر والغـــــلال
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
من منا لا يعرف أن العيشة أصبحت لا تطاق في بلدنا تونس والحال أن الساسة الذين تم انتخابهم هم السبب الأول في...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الجليل المسعودي
لنترك حكومــة الشاهد تشتغـــل
بإجرائه التحوير الجزئي الذي استكمل به تشكيل حكومته يكون يوسف الشاهد قد أغلق باب التكهّنات والمزايدات، وأكّد، في ذات الوقت أنه يحافظ على اليد التنفيذية الطُولى في البلاد، وهو ما...
المزيد >>