عبدالمجيد الزار لـ:«الشروق»:احتجاجات الفلاحين ...مسيّسة
عبد الجليل المسعودي
لنترك حكومــة الشاهد تشتغـــل
بإجرائه التحوير الجزئي الذي استكمل به تشكيل حكومته يكون يوسف الشاهد قد أغلق باب التكهّنات والمزايدات، وأكّد، في ذات الوقت أنه يحافظ على اليد التنفيذية الطُولى في البلاد، وهو ما...
المزيد >>
عبدالمجيد الزار لـ:«الشروق»:احتجاجات الفلاحين ...مسيّسة
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 21 سبتمبر 2017

غليان في اتحاد الفلاحين ...احتجاجات في بعض الجهات ... اتهامات بخروقات وتجاوزات في مؤتمرات النقابات القطاعية واجتماع مجلس مركزي للنظر في عديد المسائل.

حول هذه النقاط وغيرها تحدثت "الشروق" الى رئيس اتحاد الفلاحين عبدالمجيد الزار والتفاصيل في الحوار التالي:
* نفّذ الفلاحون في عدد من الجهات وقفات احتجاجية بسبب ما سجلوه من خروقات وتجاوزات في مؤتمرات النقابات القطاعية لاسيما منها احتكار المعلومة متهمين المنظمة بالتسييس فماهو ردك؟
لقد قمنا باعلام الجميع سواء عبر هياكل الاتحاد أو عبر وسائل الاعلام وحتى عبر وسائل التواصل الاجتماعي "الفايسبوك" ولاحظنا عزوفا عن الترشح ولكن من قدم ترشحه في الآجال وتم رفضه أو لاحظ أي إخلال سنكون ضامنين لاستعادة الحق واتخاذ الاجراءات اللازمة في شأن المخلين كما نؤكد أن بابنا مفتوح لتقبل جميع التشكيات والعرائض والمستندات التي تتضمن تجاوزات أو خروقات في أي نقابة قطاعية وسوف نتولى حلّها إن ثبت ذلك.
* هل يمكن القول أن السبب الرئيسي في غياب التواصل بين المنظمة ومنظوريها من الفلاحين وراء حالة الغليان التي يعيشها الاتحاد؟
لا ليس هذا بل هناك أطراف تريد تأجيج الاحتجاجات والعودة للمنظمة وهم ينتمون الى منظمات موازية أي أن هذه الاحتجاجات في جزء منها مسيسة.
* هل تفاعلتم مع الاحتجاجات وكيف ستطفئون غضب الفلاحين؟
أتابع كل ما يحدث في الجهات المحتجة عن طريق الهياكل الموجودة على عين المكان بالاضافة الى التشاور في أخذ قرار تكوين لجنة من المجلس المركزي تهتم بتجديد الهياكل لتوفير جميع الضمانات التي تجعل الانتخابات شفافة وديمقراطية.
* قلت لاحظنا عزوفا عن الترشح أليس ذلك دليلا على اخفاق المنظمة في استقطاب منظوريها وعدم رضاهم عن ادائها؟
أسباب العزوف راجعة بالاساس الى عدم رغبة الفلاح في الترشح للمسؤوليات وعموما العزوف عن الانتخاب هو ظاهرة عامة اذ لوحظ حتى في مستوى الاستعداد للانتخابات البلدية وقد نواجهه في الانتخابات التشريعية والرئاسية مستقبلا.
* وماذا عن المنشور الانتخابي الجديد الذي أشعل النار وتسبب في احتجاجات هل سيتم إلغاؤه ؟
بالنسبة للمنشور الانتخابي فهو جاء طبقا للنظام الاساسي للمنظمة الذي لايمكنني تغييره إلا في المؤتمر الوطني القادم ولا يمكن لاحد تغييره رغم أنه لدي تحفظات حول بعض بنوده.
* هناك نظرة سائدة تسيطر على تفكير الفلاحين وحتى الرأي العام بأن اتحاد الفلاحين هو اتحاد حركة النهضة بماذا ترد؟
المنظمة أساس وجودها الاستقلالية عن كل الاحزاب ورغم ذلك فالمكتب التنفيذي يحتوي على من كان في التجمع المنحل ونعمل صلبه في اطار من التوافق دون حسابات حزبية ضيقة.
* هل حددتم موعد المؤتمر الوطني؟
أنا حريص كل الحرص أن يكون في ماي 2018
* وهل لديك نية الترشح لدورة أخرى ؟
لم أقرر بعد وسوف يظل قراري رهين رغبة الفلاحين في بقائي أم انسحابي (مبتسما) فلو شعرت ان هناك رفض لشخصي لن أترشح بل أكثر من ذلك لو طلب مني المجلس المركزي حاليا الاستقالة فلن أتردد.
* خلال الخمس سنوات التي ترأست فيها المنظمة أين نجحت وأين اخفقت؟
نجحت في جعل الفلاحة محورا أساسيا للتنمية واعتبارها كعمود فقري في الاقتصاد وحاضرة لدى أصحاب القرار ونتج عن هذا قانون الاستثمار الجديد في انتظار صندوق الجوائح قريبا وحولنا السياسة الفلاحية من التركيز على حماية السوق الداخلية الى حماية المنتوج بتطوير آفاق التصدير.
وتوصلنا الى حل لمشكل المديونية بإعادة جدولة الديون في القروض الموسمية دون احتساب الفائض في انتظار صندوق الجوائح الطبيعية الذي يمكن ان يتكفل بأصل الدين.
وفي المقابل لم نتمكن من تحقيق آمالنا في إيجاد حلول لمشكل المياه وتمكين الشبان من امتيازات هامة لاستغلال الاراضي الدولية وعانينا كثيرا بسبب غياب الارشاد الفلاحي.
* يعاني القطاع حسب رأيك من غياب الارشاد الفلاحي واتهمتم سواء عن طريق البيانات أو وسائل الاعلام وزارة الفلاحة بعدم التجاوب مع مقترحاتكم ورفض الوزير سمير بالطيب التعامل معكم أي عوض ان تتفقوا حول حل مشاكل الفلاح ... هل من تفسير؟
فعلا اختلفنا مع الوزارة في أكثر من مناسبة وعبرنا عن ذلك عبر وسائل الاعلام وعبر البيانات ولكن حاليا ذاب الجليد ووقعت اتصالات بيننا وبين الوزير وإن شاء الله سوف نعمل على حل المشاكل واحدة بواحدة.
* راجت أخبار حول رهن مقر الاتحاد فهل هذا صحيح ؟
لا صحة لهذا الكلام فنحن طرحنا مجرد فكرة عابرة قلنا لم لا في إطار خلق موارد مالية جديدة نقوم باستغلال الارض الموجودة في بناء مقرات لتسويغها مثلا للمجامع المائية قصد تقريب الخدمة للفلاح عوض أن تبقى متفرقة.

حاورته: نزيهة بوسعيدي
جلال العويني المدير العام لشركة البذور الممتازة:منتجاتنا تساعد على ترسيخ الامن الغذائي
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
يعتبر الامن الغذائي حجر الزاوية في المحافظة على الامن القومي لان عجز الدول عن توفير الغذاء لشعبها ينسف...
المزيد >>
لسعد الدريدي لـ «الشّروق»:لـم «أهرب» من بنزرت ولا يوجد مدرب تونسي قادر على رفض عرض صفاقس
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
بطموح يُناطح السّماء اقتحم لسعد الدريدي عالم التدريب بما فيه من أفراح وأتراح، ونجاح ومشاكل و»طْرَايْحْ»...
المزيد >>
ماهر عطار رئيس الجامعة التونسية للرياضات الجوية والأنشطة التابعة:نواجه العراقيل بالعمل ووحدها الشجرة...
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
هو طيار يعشق الحرية والتحليق فوق السحب, زاده في ذلك عشقه لعمله و إرادته الفولاذية في مواجهة العراقيل وتخطّي...
المزيد >>
حمادي الوهايبي لـ«الشروق»:مسرحية «جويف» هي رد على مقولة «يهودي حشاك»!
19 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
يعتبر نفسه معارضا للكائن والمتاح ليؤسس للجديد والمتحرك وفق رؤية استشرافية. يقتحم بأعماله عالم المسكوت عنه...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبدالمجيد الزار لـ:«الشروق»:احتجاجات الفلاحين ...مسيّسة
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 21 سبتمبر 2017

غليان في اتحاد الفلاحين ...احتجاجات في بعض الجهات ... اتهامات بخروقات وتجاوزات في مؤتمرات النقابات القطاعية واجتماع مجلس مركزي للنظر في عديد المسائل.

حول هذه النقاط وغيرها تحدثت "الشروق" الى رئيس اتحاد الفلاحين عبدالمجيد الزار والتفاصيل في الحوار التالي:
* نفّذ الفلاحون في عدد من الجهات وقفات احتجاجية بسبب ما سجلوه من خروقات وتجاوزات في مؤتمرات النقابات القطاعية لاسيما منها احتكار المعلومة متهمين المنظمة بالتسييس فماهو ردك؟
لقد قمنا باعلام الجميع سواء عبر هياكل الاتحاد أو عبر وسائل الاعلام وحتى عبر وسائل التواصل الاجتماعي "الفايسبوك" ولاحظنا عزوفا عن الترشح ولكن من قدم ترشحه في الآجال وتم رفضه أو لاحظ أي إخلال سنكون ضامنين لاستعادة الحق واتخاذ الاجراءات اللازمة في شأن المخلين كما نؤكد أن بابنا مفتوح لتقبل جميع التشكيات والعرائض والمستندات التي تتضمن تجاوزات أو خروقات في أي نقابة قطاعية وسوف نتولى حلّها إن ثبت ذلك.
* هل يمكن القول أن السبب الرئيسي في غياب التواصل بين المنظمة ومنظوريها من الفلاحين وراء حالة الغليان التي يعيشها الاتحاد؟
لا ليس هذا بل هناك أطراف تريد تأجيج الاحتجاجات والعودة للمنظمة وهم ينتمون الى منظمات موازية أي أن هذه الاحتجاجات في جزء منها مسيسة.
* هل تفاعلتم مع الاحتجاجات وكيف ستطفئون غضب الفلاحين؟
أتابع كل ما يحدث في الجهات المحتجة عن طريق الهياكل الموجودة على عين المكان بالاضافة الى التشاور في أخذ قرار تكوين لجنة من المجلس المركزي تهتم بتجديد الهياكل لتوفير جميع الضمانات التي تجعل الانتخابات شفافة وديمقراطية.
* قلت لاحظنا عزوفا عن الترشح أليس ذلك دليلا على اخفاق المنظمة في استقطاب منظوريها وعدم رضاهم عن ادائها؟
أسباب العزوف راجعة بالاساس الى عدم رغبة الفلاح في الترشح للمسؤوليات وعموما العزوف عن الانتخاب هو ظاهرة عامة اذ لوحظ حتى في مستوى الاستعداد للانتخابات البلدية وقد نواجهه في الانتخابات التشريعية والرئاسية مستقبلا.
* وماذا عن المنشور الانتخابي الجديد الذي أشعل النار وتسبب في احتجاجات هل سيتم إلغاؤه ؟
بالنسبة للمنشور الانتخابي فهو جاء طبقا للنظام الاساسي للمنظمة الذي لايمكنني تغييره إلا في المؤتمر الوطني القادم ولا يمكن لاحد تغييره رغم أنه لدي تحفظات حول بعض بنوده.
* هناك نظرة سائدة تسيطر على تفكير الفلاحين وحتى الرأي العام بأن اتحاد الفلاحين هو اتحاد حركة النهضة بماذا ترد؟
المنظمة أساس وجودها الاستقلالية عن كل الاحزاب ورغم ذلك فالمكتب التنفيذي يحتوي على من كان في التجمع المنحل ونعمل صلبه في اطار من التوافق دون حسابات حزبية ضيقة.
* هل حددتم موعد المؤتمر الوطني؟
أنا حريص كل الحرص أن يكون في ماي 2018
* وهل لديك نية الترشح لدورة أخرى ؟
لم أقرر بعد وسوف يظل قراري رهين رغبة الفلاحين في بقائي أم انسحابي (مبتسما) فلو شعرت ان هناك رفض لشخصي لن أترشح بل أكثر من ذلك لو طلب مني المجلس المركزي حاليا الاستقالة فلن أتردد.
* خلال الخمس سنوات التي ترأست فيها المنظمة أين نجحت وأين اخفقت؟
نجحت في جعل الفلاحة محورا أساسيا للتنمية واعتبارها كعمود فقري في الاقتصاد وحاضرة لدى أصحاب القرار ونتج عن هذا قانون الاستثمار الجديد في انتظار صندوق الجوائح قريبا وحولنا السياسة الفلاحية من التركيز على حماية السوق الداخلية الى حماية المنتوج بتطوير آفاق التصدير.
وتوصلنا الى حل لمشكل المديونية بإعادة جدولة الديون في القروض الموسمية دون احتساب الفائض في انتظار صندوق الجوائح الطبيعية الذي يمكن ان يتكفل بأصل الدين.
وفي المقابل لم نتمكن من تحقيق آمالنا في إيجاد حلول لمشكل المياه وتمكين الشبان من امتيازات هامة لاستغلال الاراضي الدولية وعانينا كثيرا بسبب غياب الارشاد الفلاحي.
* يعاني القطاع حسب رأيك من غياب الارشاد الفلاحي واتهمتم سواء عن طريق البيانات أو وسائل الاعلام وزارة الفلاحة بعدم التجاوب مع مقترحاتكم ورفض الوزير سمير بالطيب التعامل معكم أي عوض ان تتفقوا حول حل مشاكل الفلاح ... هل من تفسير؟
فعلا اختلفنا مع الوزارة في أكثر من مناسبة وعبرنا عن ذلك عبر وسائل الاعلام وعبر البيانات ولكن حاليا ذاب الجليد ووقعت اتصالات بيننا وبين الوزير وإن شاء الله سوف نعمل على حل المشاكل واحدة بواحدة.
* راجت أخبار حول رهن مقر الاتحاد فهل هذا صحيح ؟
لا صحة لهذا الكلام فنحن طرحنا مجرد فكرة عابرة قلنا لم لا في إطار خلق موارد مالية جديدة نقوم باستغلال الارض الموجودة في بناء مقرات لتسويغها مثلا للمجامع المائية قصد تقريب الخدمة للفلاح عوض أن تبقى متفرقة.

حاورته: نزيهة بوسعيدي
جلال العويني المدير العام لشركة البذور الممتازة:منتجاتنا تساعد على ترسيخ الامن الغذائي
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
يعتبر الامن الغذائي حجر الزاوية في المحافظة على الامن القومي لان عجز الدول عن توفير الغذاء لشعبها ينسف...
المزيد >>
لسعد الدريدي لـ «الشّروق»:لـم «أهرب» من بنزرت ولا يوجد مدرب تونسي قادر على رفض عرض صفاقس
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
بطموح يُناطح السّماء اقتحم لسعد الدريدي عالم التدريب بما فيه من أفراح وأتراح، ونجاح ومشاكل و»طْرَايْحْ»...
المزيد >>
ماهر عطار رئيس الجامعة التونسية للرياضات الجوية والأنشطة التابعة:نواجه العراقيل بالعمل ووحدها الشجرة...
20 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
هو طيار يعشق الحرية والتحليق فوق السحب, زاده في ذلك عشقه لعمله و إرادته الفولاذية في مواجهة العراقيل وتخطّي...
المزيد >>
حمادي الوهايبي لـ«الشروق»:مسرحية «جويف» هي رد على مقولة «يهودي حشاك»!
19 نوفمبر 2017 السّاعة 21:00
يعتبر نفسه معارضا للكائن والمتاح ليؤسس للجديد والمتحرك وفق رؤية استشرافية. يقتحم بأعماله عالم المسكوت عنه...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الجليل المسعودي
لنترك حكومــة الشاهد تشتغـــل
بإجرائه التحوير الجزئي الذي استكمل به تشكيل حكومته يكون يوسف الشاهد قد أغلق باب التكهّنات والمزايدات، وأكّد، في ذات الوقت أنه يحافظ على اليد التنفيذية الطُولى في البلاد، وهو ما...
المزيد >>