توضيح من ديوان الخدمات المدرسة
عبد الحميد الرياحي
دروس من الانتخابات الفرنسية
طوت أمس الانتخابات الرئاسية الفرنسية جولتها الأولى. وكما كان متوقعا نجح ايمانويل ماكرون مرشح الوسط (حركة إلى الأمام) ومارين لوبان مرشحة اليمين المتطرف (الجبهة الوطنية) في العبور...
المزيد >>
توضيح من ديوان الخدمات المدرسة
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 20 أفريل 2017

 

ورد على «الشروق» توضيح من ديوان الخدمات الجامعية جاء فيه ما يلي:
بتفعيل وظائفه ودخوله حيز النشاط بتاريخ 01 جانفي 2017، كان ديوان الخدمات المدرسية قد أعدّ العدّة إداريا وتنظيميا قبل هذا التاريخ متسلحا بترسانة من المذكرات والنصوص الترتيبية والمراسلات الموجهة إلى كل المتدخلين في المجال وخاصة المندوبيات الجهوية للتربية للحرص على تقديم الأكلة لتلاميذ المدارس الابتدائية وتجويدها كمّا وكيفا ومراعاة عوامل النظافة فيها وحفظ الصحة، كما بيّن الديوان طرق وأساليب عمله طالبا التنسيق مع مصالحه المركزية وتزويده بكل المعطيات لتيسير إشرافه على المطاعم المدرسية بالمدارس الابتدائية وإسداء خدمة الإعاشة للتلاميذ بما لا يحدث خللا في انتظامها.
وفي هذا الإطار أصدرت الإدارة العامة للديوان مذكرة عــ226ــدد بتاريخ 24 / 12 / 2016 موجهة إلى المندوبين الجهويين حول توفير الأكلة المدرسية بالمدارس الابتدائية وحث مديري المدارس الابتدائية على مواصلة العمل بنفس النظام وتعهد الديوان بتنزيل الاعتمادات اللازمة والمخصصة للغرض على حساب ميزانية الديوان لسنة 2017 وفقا للتراتيب الجاري بها العمل.
وهذه العبارة «التراتيب الجاري بها العمل» تعني في ما تعنيه تنزيل الديوان المبالغ المالية اللازمة لإطعام التلاميذ في حساب الجمعيات التنموية بالمدارس الابتدائية حتى يتسنى للمديرين خلاص المزودين.
كل هذا الجهد أثمر تعاون بعض المندوبيات التي أمدت إدارة الديوان بما توفر لها من المعطيات فيما لم يسع بعض السادة مديري المدارس إلى تسوية وضعية جمعياتهم قانونيا ولم يقدموا إحصائيات مستوفاة عن عدد التلاميذ المتمتعين بالأكلة من مطعم المدرسة مما تسبب في عدم تنزيل المبالغ اللازمة لفائدة جمعياتهم.
ومع ذلك فقد تمكن الديوان من تغطية نفقات المطاعم في ثماني عشرة جهة والبقية جار العمل على تنزيل مبالغ كلفة الأكلة بمدارسها في حسابات الجمعيات.
مع الإشارة الى كونه في السنوات الفارطة اعتادت الجمعيات على التنزيل في حسابها للمبالغ المالية من المندوبيات مرتين كل سنة الأولى أواخر شهر ماي من كل سنة والثانية أواخر شهر ديسمبر فيما تعهد الديوان هذه السنة أن تتم عمليات تنزيل هذه المبالغ خلال شهر أفريل أي قبل شهر كامل وهو ما يحرص إطارات الديوان على الوفاء به خدمة للتلميذ وتقديرا لدور السادة المديرين.

القصرين: يوم غضب استباقا لزيارة الشاهد والمطالبة بحزمة من المشاريع الفعلية
25 أفريل 2017 السّاعة 11:00
القصرين- الشروق أون لاين- محمد صلاح حقي: تشهد ساحة الشهداء بالقصرين المدينة حاليا تجمهرا شعبيا يتكون من...
المزيد >>
القيروان: أولياء يمنعون أبناءهم من الدراسة
25 أفريل 2017 السّاعة 10:01
القيروان-الشروق أون لاين- ناجح الزغدودي: عمد صباح الثلاثاء 25 أفريل أولياء تلاميذ مدرسة رأس العيثة معتمدية...
المزيد >>
جندوبة: احتجاج وقطع لمياه الري
25 أفريل 2017 السّاعة 09:50
جندوبة- الشروق أون لاين- عبد الكريم السلطاني: نفذ عدد من المواطنين والفلاحين من منطقة العرايا سوق السبت وقفة...
المزيد >>
تهديد بتعليق الدروس في ساقية الدائر بصفاقس
25 أفريل 2017 السّاعة 00:06
هدّدت النقابة الأساسية للتعليم الأساسي بساقية الدائر من ولاية صفاقس في بيان بتعليق الدروس غدا في كامل...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
توضيح من ديوان الخدمات المدرسة
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 20 أفريل 2017

 

ورد على «الشروق» توضيح من ديوان الخدمات الجامعية جاء فيه ما يلي:
بتفعيل وظائفه ودخوله حيز النشاط بتاريخ 01 جانفي 2017، كان ديوان الخدمات المدرسية قد أعدّ العدّة إداريا وتنظيميا قبل هذا التاريخ متسلحا بترسانة من المذكرات والنصوص الترتيبية والمراسلات الموجهة إلى كل المتدخلين في المجال وخاصة المندوبيات الجهوية للتربية للحرص على تقديم الأكلة لتلاميذ المدارس الابتدائية وتجويدها كمّا وكيفا ومراعاة عوامل النظافة فيها وحفظ الصحة، كما بيّن الديوان طرق وأساليب عمله طالبا التنسيق مع مصالحه المركزية وتزويده بكل المعطيات لتيسير إشرافه على المطاعم المدرسية بالمدارس الابتدائية وإسداء خدمة الإعاشة للتلاميذ بما لا يحدث خللا في انتظامها.
وفي هذا الإطار أصدرت الإدارة العامة للديوان مذكرة عــ226ــدد بتاريخ 24 / 12 / 2016 موجهة إلى المندوبين الجهويين حول توفير الأكلة المدرسية بالمدارس الابتدائية وحث مديري المدارس الابتدائية على مواصلة العمل بنفس النظام وتعهد الديوان بتنزيل الاعتمادات اللازمة والمخصصة للغرض على حساب ميزانية الديوان لسنة 2017 وفقا للتراتيب الجاري بها العمل.
وهذه العبارة «التراتيب الجاري بها العمل» تعني في ما تعنيه تنزيل الديوان المبالغ المالية اللازمة لإطعام التلاميذ في حساب الجمعيات التنموية بالمدارس الابتدائية حتى يتسنى للمديرين خلاص المزودين.
كل هذا الجهد أثمر تعاون بعض المندوبيات التي أمدت إدارة الديوان بما توفر لها من المعطيات فيما لم يسع بعض السادة مديري المدارس إلى تسوية وضعية جمعياتهم قانونيا ولم يقدموا إحصائيات مستوفاة عن عدد التلاميذ المتمتعين بالأكلة من مطعم المدرسة مما تسبب في عدم تنزيل المبالغ اللازمة لفائدة جمعياتهم.
ومع ذلك فقد تمكن الديوان من تغطية نفقات المطاعم في ثماني عشرة جهة والبقية جار العمل على تنزيل مبالغ كلفة الأكلة بمدارسها في حسابات الجمعيات.
مع الإشارة الى كونه في السنوات الفارطة اعتادت الجمعيات على التنزيل في حسابها للمبالغ المالية من المندوبيات مرتين كل سنة الأولى أواخر شهر ماي من كل سنة والثانية أواخر شهر ديسمبر فيما تعهد الديوان هذه السنة أن تتم عمليات تنزيل هذه المبالغ خلال شهر أفريل أي قبل شهر كامل وهو ما يحرص إطارات الديوان على الوفاء به خدمة للتلميذ وتقديرا لدور السادة المديرين.

القصرين: يوم غضب استباقا لزيارة الشاهد والمطالبة بحزمة من المشاريع الفعلية
25 أفريل 2017 السّاعة 11:00
القصرين- الشروق أون لاين- محمد صلاح حقي: تشهد ساحة الشهداء بالقصرين المدينة حاليا تجمهرا شعبيا يتكون من...
المزيد >>
القيروان: أولياء يمنعون أبناءهم من الدراسة
25 أفريل 2017 السّاعة 10:01
القيروان-الشروق أون لاين- ناجح الزغدودي: عمد صباح الثلاثاء 25 أفريل أولياء تلاميذ مدرسة رأس العيثة معتمدية...
المزيد >>
جندوبة: احتجاج وقطع لمياه الري
25 أفريل 2017 السّاعة 09:50
جندوبة- الشروق أون لاين- عبد الكريم السلطاني: نفذ عدد من المواطنين والفلاحين من منطقة العرايا سوق السبت وقفة...
المزيد >>
تهديد بتعليق الدروس في ساقية الدائر بصفاقس
25 أفريل 2017 السّاعة 00:06
هدّدت النقابة الأساسية للتعليم الأساسي بساقية الدائر من ولاية صفاقس في بيان بتعليق الدروس غدا في كامل...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الحميد الرياحي
دروس من الانتخابات الفرنسية
طوت أمس الانتخابات الرئاسية الفرنسية جولتها الأولى. وكما كان متوقعا نجح ايمانويل ماكرون مرشح الوسط (حركة إلى الأمام) ومارين لوبان مرشحة اليمين المتطرف (الجبهة الوطنية) في العبور...
المزيد >>