ندوة مركز الرواية العربية بقابس ... انشائية التفاصيل في الرواية العربية
سفيان الأسود
أزمـــــــــــــــة الدينـــــــــــار
كل التونسيين يعيشون الان خوفا وفزعا من جراء تدهور قيمة الدينار ....لاول مرة في تاريخ الدولة المستقلة يشعر التونسيون انهم الان امام ازمة حقيقية ستعصف بهم وستجعل حياتهم صعبة اكثر بعد...
المزيد >>
ندوة مركز الرواية العربية بقابس ... انشائية التفاصيل في الرواية العربية
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 20 أفريل 2017

مكتب الشروق ـ قابس:
احتضنت مدينة قابس نهاية الأسبوع الماضي وعلى مدى ثلاثة أيام فعاليات الندوة السنوية لمركز الرواية العربية بقابس التي انتظمت تحت عنوان «انشائية التفاصيل في الرواية العربية» بحضور عشرين روائيا وناقدا من تونس والمغرب والجزائر ليبيا والأردن وفلسطين .
موضوع الندوة مقترح جماعي
تم التأكيد من طرف الهيئة المديرة لمركز الرواية العربية بقابس في افتتاح هذه التظاهرة الفكرية أن موضوع الندوة « انشائية التفاصيل في الرواية العربية « تم اقتراحه منذ نهاية ندوة العام الفارط من طرف الروائيين الحاضرين ثم حصل التوافق حوله بعد ذلك نظرا لأن هذا المكون الأساسي للرواية لم يلقى اهتمام النقاد وقال محمد صالح مجيد ان المنتظر من المداخلات التي تتضمنها الندوة أن تجيب عن الاشكاليات المطروحة حول أشكال ومميزات التفاصيل وحضورها في مختلف الأنماط الروائية .
الباردي نجم الندوة ومحور الندوة القادمة
محمد الباردي الروائي ومؤسس جمعية مركز الرواية العربية بقابس كان نجم الندوة بعد أن تعافى نسبيا من الأزمة الصحية التي المت به منذ أكثر من سنة والتي أثرت على حاسة النطق لديه، الباردي وصفه المتدخلون في افتتاح الندوة بالشخصية المحورية في مجال الفكر والثقافة جهويا ووطنيا نظرا لتميزه بالعطاء والكتابة ومساهماته الثابتة في الانتعاشة الثقافية التي شهدتها قابس على مدى عقود من الزمن. وتقديرا لذلك جاء في البيان الختامي للندوة مقترح تقدم به بعض الضيوف يتمثل في تحديد محور ندوة السنة القادمة تحت عنوان « محمد الباردي روائيا وناقدا».
حضور نخبوي أم عزوف
شكل اليوم الثاني من الندوة استثناءا في كثافة الحاضرين المتابعين للمداخلات بما أن أشغال ذلك اليوم احتضنها المعهد العالي لللغات بقابس بحكم الشراكة في التنظيم ونظرا لتوفر طلبة الآداب، توفرت في تلك الصبيحة لذة المداخلات وطرح الأسئلة والردود بينما كان الحضور في بقية الفترات مختصرا في حضور نخبوي لبعض الوجوه المتيمة بالنشاط الفكري وأجزم أني لم أسجل حضور متابع أو حتى أستاذ لغة عربية تقل سنه عن الأربعين وهو أمر مدهش محير فطرحت السؤال على السيد الهادي العامري المندوب السابق للثقافة الذي فتردد قبل أن يقول «يا حسرة على أيام زمان لقد كانت مثل هذه الندوة في سنوات التسعينات وحتى في العشرية الأولى من هذا القرن تشهد حضورا مميزا من شبان الأدب والفكر أساتذة وتلاميذ وطلبة كانت تكتض بهم قاعات المداخلات، كانت قابس تسمى مدينة الفكر والفنون أما اليوم فكمن يحرث في البحر فكما تريدون يولى عليكم أنت ترى نتيجة هذا التصحر على أرض الواقع».
شهادة عفيفة الصميطي
شكلت شهادة الروائية عفيفة الصميطي حول روايتها «صدأ التيجان» حدثا ابهر الحاضرين من ضيوف ونقاد لما قدمته عفيفة من تبسيط مقنع لحضور التفاصيل في روايتها مؤكدة بالنسبة لها أن التفاصيل هي طعم ترميه ليعلق به القارئ وبذلك فان الغاية من كثرة التفاصيل والجزئيات هي الاقناع والابهار وحتى الاغراء من أجل أن تخطب ود القارئ وبالتالي فهي فن في حذق صنع الصور والمشاهد المعبرة بدقة وخلصت عفيفة للقول ان المرأة الروائية تتقن تقديم التفاصيل أكثر من الرجل نظرا لطبيعتها في احكام التدقيق والتركيز والاهتمام بكل التفاصيل والجزئيات بل تجاوزت عفيفة للقول ان فن التفاصيل يحتاج الى استراتيجيات وخطط.
قالوا عن الندوة
ردا على سؤال الشروق حول تقييمه للندوة ورأيه في كثافة المداخلات قال سمير بن علي الاعلامي والناقد مازالت ندوة الرواية العربية بقابس رقما صعبا في معادلة النشاط الثقافي الفكري في بلادنا بل ربما في الوطن العربي عموما بفضل بقاء المشرفين عليها محافظين على انتظامها وتوهجها كما بدأت رغم صعوبة الظرف، ندوة قابس مازالت تستقطب المبدعين والنقاد العرب بفضل ما كسبته من رصيد وبفضل حرص أب مركز الرواية محمد الباردي، أما عن كثافة المداخلات فهي لا تمثل عائقا بل فيها الاضافة والضرورة المطلوبة بما أن أشغال الندوة تصدر لاحقا في كتاب.

الحبيب الحفيان
سيدي بوزيد: اختتام الدورة الثالثة للمهرجان الدولي للمونودراما
23 أفريل 2017 السّاعة 00:25
سيدي بوزيد : الشروق اون لاين - زهير المليكي : انتهت مساء اليوم السبت فعاليات حفل اختتام الدورة الثالثة من...
المزيد >>
محمد عيسى المؤدب وبشير قربوج ويامن مناعي يفوزون بجوائز الكومار الذهبي 2017
22 أفريل 2017 السّاعة 22:14
تم الإعلان مساء السبت عن المتوجين بجوائز الكومار الأدبي لسنة 2017 وقد فاز محمد عيسى المؤدب بجائزة الكومار...
المزيد >>
المســـــرح... «بين حياة وموت» بفضاء التياترو
22 أفريل 2017 السّاعة 21:00
يلتقي رواد فضاء التياترو بالعاصمة في السابعة والنصف مساء اليوم السبت 22 أفريل 2017 مع العرض المسرحي «بين حياة...
المزيد >>
تظاهــــــــرات..ملتقـــى القصــــة القصــيرة بقفصـــة
22 أفريل 2017 السّاعة 21:00
تتواصل اليوم بقفصة فعاليات الدورة الثالثة لملتقى القصة القصيرة الذي يناقش تعدد الأصوات في القصة المغاربية...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
ندوة مركز الرواية العربية بقابس ... انشائية التفاصيل في الرواية العربية
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 20 أفريل 2017

مكتب الشروق ـ قابس:
احتضنت مدينة قابس نهاية الأسبوع الماضي وعلى مدى ثلاثة أيام فعاليات الندوة السنوية لمركز الرواية العربية بقابس التي انتظمت تحت عنوان «انشائية التفاصيل في الرواية العربية» بحضور عشرين روائيا وناقدا من تونس والمغرب والجزائر ليبيا والأردن وفلسطين .
موضوع الندوة مقترح جماعي
تم التأكيد من طرف الهيئة المديرة لمركز الرواية العربية بقابس في افتتاح هذه التظاهرة الفكرية أن موضوع الندوة « انشائية التفاصيل في الرواية العربية « تم اقتراحه منذ نهاية ندوة العام الفارط من طرف الروائيين الحاضرين ثم حصل التوافق حوله بعد ذلك نظرا لأن هذا المكون الأساسي للرواية لم يلقى اهتمام النقاد وقال محمد صالح مجيد ان المنتظر من المداخلات التي تتضمنها الندوة أن تجيب عن الاشكاليات المطروحة حول أشكال ومميزات التفاصيل وحضورها في مختلف الأنماط الروائية .
الباردي نجم الندوة ومحور الندوة القادمة
محمد الباردي الروائي ومؤسس جمعية مركز الرواية العربية بقابس كان نجم الندوة بعد أن تعافى نسبيا من الأزمة الصحية التي المت به منذ أكثر من سنة والتي أثرت على حاسة النطق لديه، الباردي وصفه المتدخلون في افتتاح الندوة بالشخصية المحورية في مجال الفكر والثقافة جهويا ووطنيا نظرا لتميزه بالعطاء والكتابة ومساهماته الثابتة في الانتعاشة الثقافية التي شهدتها قابس على مدى عقود من الزمن. وتقديرا لذلك جاء في البيان الختامي للندوة مقترح تقدم به بعض الضيوف يتمثل في تحديد محور ندوة السنة القادمة تحت عنوان « محمد الباردي روائيا وناقدا».
حضور نخبوي أم عزوف
شكل اليوم الثاني من الندوة استثناءا في كثافة الحاضرين المتابعين للمداخلات بما أن أشغال ذلك اليوم احتضنها المعهد العالي لللغات بقابس بحكم الشراكة في التنظيم ونظرا لتوفر طلبة الآداب، توفرت في تلك الصبيحة لذة المداخلات وطرح الأسئلة والردود بينما كان الحضور في بقية الفترات مختصرا في حضور نخبوي لبعض الوجوه المتيمة بالنشاط الفكري وأجزم أني لم أسجل حضور متابع أو حتى أستاذ لغة عربية تقل سنه عن الأربعين وهو أمر مدهش محير فطرحت السؤال على السيد الهادي العامري المندوب السابق للثقافة الذي فتردد قبل أن يقول «يا حسرة على أيام زمان لقد كانت مثل هذه الندوة في سنوات التسعينات وحتى في العشرية الأولى من هذا القرن تشهد حضورا مميزا من شبان الأدب والفكر أساتذة وتلاميذ وطلبة كانت تكتض بهم قاعات المداخلات، كانت قابس تسمى مدينة الفكر والفنون أما اليوم فكمن يحرث في البحر فكما تريدون يولى عليكم أنت ترى نتيجة هذا التصحر على أرض الواقع».
شهادة عفيفة الصميطي
شكلت شهادة الروائية عفيفة الصميطي حول روايتها «صدأ التيجان» حدثا ابهر الحاضرين من ضيوف ونقاد لما قدمته عفيفة من تبسيط مقنع لحضور التفاصيل في روايتها مؤكدة بالنسبة لها أن التفاصيل هي طعم ترميه ليعلق به القارئ وبذلك فان الغاية من كثرة التفاصيل والجزئيات هي الاقناع والابهار وحتى الاغراء من أجل أن تخطب ود القارئ وبالتالي فهي فن في حذق صنع الصور والمشاهد المعبرة بدقة وخلصت عفيفة للقول ان المرأة الروائية تتقن تقديم التفاصيل أكثر من الرجل نظرا لطبيعتها في احكام التدقيق والتركيز والاهتمام بكل التفاصيل والجزئيات بل تجاوزت عفيفة للقول ان فن التفاصيل يحتاج الى استراتيجيات وخطط.
قالوا عن الندوة
ردا على سؤال الشروق حول تقييمه للندوة ورأيه في كثافة المداخلات قال سمير بن علي الاعلامي والناقد مازالت ندوة الرواية العربية بقابس رقما صعبا في معادلة النشاط الثقافي الفكري في بلادنا بل ربما في الوطن العربي عموما بفضل بقاء المشرفين عليها محافظين على انتظامها وتوهجها كما بدأت رغم صعوبة الظرف، ندوة قابس مازالت تستقطب المبدعين والنقاد العرب بفضل ما كسبته من رصيد وبفضل حرص أب مركز الرواية محمد الباردي، أما عن كثافة المداخلات فهي لا تمثل عائقا بل فيها الاضافة والضرورة المطلوبة بما أن أشغال الندوة تصدر لاحقا في كتاب.

الحبيب الحفيان
سيدي بوزيد: اختتام الدورة الثالثة للمهرجان الدولي للمونودراما
23 أفريل 2017 السّاعة 00:25
سيدي بوزيد : الشروق اون لاين - زهير المليكي : انتهت مساء اليوم السبت فعاليات حفل اختتام الدورة الثالثة من...
المزيد >>
محمد عيسى المؤدب وبشير قربوج ويامن مناعي يفوزون بجوائز الكومار الذهبي 2017
22 أفريل 2017 السّاعة 22:14
تم الإعلان مساء السبت عن المتوجين بجوائز الكومار الأدبي لسنة 2017 وقد فاز محمد عيسى المؤدب بجائزة الكومار...
المزيد >>
المســـــرح... «بين حياة وموت» بفضاء التياترو
22 أفريل 2017 السّاعة 21:00
يلتقي رواد فضاء التياترو بالعاصمة في السابعة والنصف مساء اليوم السبت 22 أفريل 2017 مع العرض المسرحي «بين حياة...
المزيد >>
تظاهــــــــرات..ملتقـــى القصــــة القصــيرة بقفصـــة
22 أفريل 2017 السّاعة 21:00
تتواصل اليوم بقفصة فعاليات الدورة الثالثة لملتقى القصة القصيرة الذي يناقش تعدد الأصوات في القصة المغاربية...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
سفيان الأسود
أزمـــــــــــــــة الدينـــــــــــار
كل التونسيين يعيشون الان خوفا وفزعا من جراء تدهور قيمة الدينار ....لاول مرة في تاريخ الدولة المستقلة يشعر التونسيون انهم الان امام ازمة حقيقية ستعصف بهم وستجعل حياتهم صعبة اكثر بعد...
المزيد >>