أولا وأخيرا:من ينوب مجلس نوّاب الشعب؟
عبد الحميد الرياحي
دروس من الانتخابات الفرنسية
طوت أمس الانتخابات الرئاسية الفرنسية جولتها الأولى. وكما كان متوقعا نجح ايمانويل ماكرون مرشح الوسط (حركة إلى الأمام) ومارين لوبان مرشحة اليمين المتطرف (الجبهة الوطنية) في العبور...
المزيد >>
أولا وأخيرا:من ينوب مجلس نوّاب الشعب؟
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 19 أفريل 2017

سؤال من الوزن الثقيل يبحث عن جواب في وزن الريشة مجلس نواب الشعب هل ينوب الشعب أم الأحزاب بما فيها تلك الأحزاب التي لا وجود لها أصلا إلا في وسائل نقل الإعلام لحساب الغير.

اللهم كذّب ظني الذي يميل إلى أن مجلس نواب الشعب لا ينوب الشعب وإنما كل فيه ينوب لا فقط جهته وإنما مدينته و«حومته» و«زنقته» و«أبناء عشيرته في قريته. وكل يغني على ليلاه في دائرته الانتخابية وبالتالي تتنزل عنده الجهوية والمحلية قبل الوطنية تحت يافطة «الحقرة والتهميش» وأخواتهما من هذا القبيل العلامة المسجلة في المنتوج الثورجي أليس النائب هو نائب الشعب الذي لا تقسمه الجغرافيا ولا الانتماء إلى القبيلة والدعم والمكان.
ألم نر ونسمع ونشم ونلمس ونذق أن كل نائب يدافع عن حزبه و«يفكّ لجهتو».
أليس في الأمر غنيمة وافتكاك وألعاب بهلوانية ومتى سنخرج من هذا التقوقع الوراثي المشؤوم في عقلية التجزئة الرعوانية.
ومتى سيصبح النائب من أية جهة كانت هو نائب كل الجهات.
ومتى سيكون شأن أية أزمة في أية جهة كانت هو شأن كل النواب وليس نواب الجهة وحدهم.
ثم متى سنسمي الأشياء بأسمائها ونقول نواب الشعب بدائرة كذا وليس نواب جهة كذا في مجلس النواب.
أليس في هذا الصواب يا سادتي النواب.

بقلم: مسعود الكوكي
وخزة:عالـم الحيوان ؟
24 أفريل 2017 السّاعة 21:00
يجب على المختصين في علمي النفس والاجتماع أن يخضعوا المجتمع للتحليل والدراسة حتى نفهم أسباب سلوكيات هي أقرب...
المزيد >>
كلام × كلام:شيء من الدكتاتورية
24 أفريل 2017 السّاعة 21:00
بعض مصيبتنا في الدكتاتورية، وبعضها الآخر في الديمقراطية: الأولى دمرت الإنسان والثانية تدمر الدولة وفي كلتا...
المزيد >>
أولا وأخيرا:لا يغيّركم الأقحوان وشقائق النّعمان
24 أفريل 2017 السّاعة 21:00
كثيرون هم المتوافدون على ربوع الشمال الغربي هذه الأيام للاستمتاع بما يعرضه الربيع في تلك الربوع من لوحات...
المزيد >>
الحديث الديبلوماسي:حذق اللغات من صميم نجاح الديبلوماسية
24 أفريل 2017 السّاعة 21:00
الموضوع الذي أخصصه هذا الأسبوع للحديث قد يبدو مجانبا للديبلوماسية بمعناها الضيق، ولكنني أعتبره من صميمها...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
أولا وأخيرا:من ينوب مجلس نوّاب الشعب؟
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 19 أفريل 2017

سؤال من الوزن الثقيل يبحث عن جواب في وزن الريشة مجلس نواب الشعب هل ينوب الشعب أم الأحزاب بما فيها تلك الأحزاب التي لا وجود لها أصلا إلا في وسائل نقل الإعلام لحساب الغير.

اللهم كذّب ظني الذي يميل إلى أن مجلس نواب الشعب لا ينوب الشعب وإنما كل فيه ينوب لا فقط جهته وإنما مدينته و«حومته» و«زنقته» و«أبناء عشيرته في قريته. وكل يغني على ليلاه في دائرته الانتخابية وبالتالي تتنزل عنده الجهوية والمحلية قبل الوطنية تحت يافطة «الحقرة والتهميش» وأخواتهما من هذا القبيل العلامة المسجلة في المنتوج الثورجي أليس النائب هو نائب الشعب الذي لا تقسمه الجغرافيا ولا الانتماء إلى القبيلة والدعم والمكان.
ألم نر ونسمع ونشم ونلمس ونذق أن كل نائب يدافع عن حزبه و«يفكّ لجهتو».
أليس في الأمر غنيمة وافتكاك وألعاب بهلوانية ومتى سنخرج من هذا التقوقع الوراثي المشؤوم في عقلية التجزئة الرعوانية.
ومتى سيصبح النائب من أية جهة كانت هو نائب كل الجهات.
ومتى سيكون شأن أية أزمة في أية جهة كانت هو شأن كل النواب وليس نواب الجهة وحدهم.
ثم متى سنسمي الأشياء بأسمائها ونقول نواب الشعب بدائرة كذا وليس نواب جهة كذا في مجلس النواب.
أليس في هذا الصواب يا سادتي النواب.

بقلم: مسعود الكوكي
وخزة:عالـم الحيوان ؟
24 أفريل 2017 السّاعة 21:00
يجب على المختصين في علمي النفس والاجتماع أن يخضعوا المجتمع للتحليل والدراسة حتى نفهم أسباب سلوكيات هي أقرب...
المزيد >>
كلام × كلام:شيء من الدكتاتورية
24 أفريل 2017 السّاعة 21:00
بعض مصيبتنا في الدكتاتورية، وبعضها الآخر في الديمقراطية: الأولى دمرت الإنسان والثانية تدمر الدولة وفي كلتا...
المزيد >>
أولا وأخيرا:لا يغيّركم الأقحوان وشقائق النّعمان
24 أفريل 2017 السّاعة 21:00
كثيرون هم المتوافدون على ربوع الشمال الغربي هذه الأيام للاستمتاع بما يعرضه الربيع في تلك الربوع من لوحات...
المزيد >>
الحديث الديبلوماسي:حذق اللغات من صميم نجاح الديبلوماسية
24 أفريل 2017 السّاعة 21:00
الموضوع الذي أخصصه هذا الأسبوع للحديث قد يبدو مجانبا للديبلوماسية بمعناها الضيق، ولكنني أعتبره من صميمها...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
عبد الحميد الرياحي
دروس من الانتخابات الفرنسية
طوت أمس الانتخابات الرئاسية الفرنسية جولتها الأولى. وكما كان متوقعا نجح ايمانويل ماكرون مرشح الوسط (حركة إلى الأمام) ومارين لوبان مرشحة اليمين المتطرف (الجبهة الوطنية) في العبور...
المزيد >>